وفاة فنان مغربي بإسبانيا بعد غرقه في البحر ..

توفي نور الدين العتاب، وهو ممثل مغربي مقيم في “كاستيون” بإسبانيا، بعدما سقط من قارب في البحر، ليلفظ أنفاسه في المستشفى متأثرا بانخفاض حرارة جسمه.

ونعى سينمائيون الممثل المغربي (39 عاما) والذي حل بإسبانيا قبل 15 سنة، واشتغل ممثلا ومترجما فوريا في العديد من الأعمال الإسبانية التي عرضت على منصة نتفليكس، مثل 30 Monedas وEl Prencipe وCuéntame.

وسقط الممثل المغربي المتحدر من مدينة تمارة، من على قارب له كان يبحر به، ليجري إنجاده ونقله إلى المستشفى، لكن لم تنفع محاولات إنعاشه في إبقائه على قيد الحياة.

ووفق El Periodico Mediterraneo، فقد جرى نقل الممثل الراحل، الذي لم تعرف بعد ملابسات سقوطه من القارب، إلى المستشفى بعد انتشاله من الماء، حيث جرى إنعاشه، لكن تأثره بانخفاض مستوى حرارة جسمه، تسبب في وفاته.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading