ضحية التحرش الجنسي بوزارة التشغيل مضطرة الى تغيير مقر عملها

أكد عبد السلام الصديقي وزير التشغيل أنه وافق على طلب الموظفة التي تتهم الكاتب العام للوزارة بالتحرش الجنسي بها، بالانتقال إلى وزارة المالية، وقال الصديقي إنه لا يرى مانعا في هذا الطلب شريطة موافقة وزارة المالية، كما ورد في “الأخبار” في عدد الخميس خامس دجنبر، نافيا أن تكون هناك ضغوطات لإبعادها من وزارة التشغيل بعد تفجير فضيحة التحرش الجنسي.

seddiki yaklabasوأضاف الصديقي  أنه كان يعتقد أن محامي الموظفة قد وضع الشكاية لدى النيابة العامة ووجه له نسخة منها، واعتبر أن المحامي هو جزء من القضاء، وكان عليه أن يوجه الشكاية مباشرة إلى النيابة العامة، مضيفا:”أنا لست نيابة عامة حتى أتأكد من صحة التسجيلات والمكالمات الهاتفية التي تقدمها الموظفة كدليل لاتهام الكاتب العام للوزارة بالتحرش بها”.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading