الصفحة الرئيسية

“دراكانوف” من وجدة يخطف “جيل موازين” والراب ينتزع الاعتراف

خطف ابن الشرق مغني الراب الشاب “دراكانوف” جائزة جيل موازين 2014، بعد أن وصلت أربع فرق إلى المرحلة النهائية، مثلت كل واحدة منها لونا موسيقيا معنيا،.

 واستطاع الراب “شعر المدينة”، أن يسرق أضواء جيل موازين هذه الدورة بعد أن كان الفيزيون والروك أسياد الدورات السابقة.

واحتضنت سينما “النهضة” يوم أمس حفل النهاية، وسينما النهضة بناية قديمة في العاصمة الرباط، أنقذها تدخل ملكي من الاندثار والتحول إلى مركز تجاري، لتتحول إلى  مركز ثقافي يبرمج أنشطة سينمائية وموسيقية طوال الأسبوع، واكتظت العشرات أمام مدخل السينما بشارع محمد الخامس لمعرفة الفريق الفائز.

واستطاع “دراكانوف” القادم من مدينة وجدة أن يشد إليه الأنظار والأذهان معا، من خلال توفقه في كتابة كلمات قوية وأنغام، إضافة إلى اندماجه الكامل في معاني قصيدته، مما أضفة على أداءه مصداقية كبيرة، وقدم “دراكانوف”، في أغنية “لحلام”.

وقال “دراكانوف” في تصريح لـ”منارة”، إنه لم يكن يتوقع أبدا الفوز، وأنه تقدم إلى مسابقة جيل موازين، بعد أن ألح عليه أصدقاءه، وأنه اقتنع  وسجل نفسه نصف ساعة قبل انقضاء فترة التسجيل، وأضاف “فوز الراب في جيل موازين هذه السنة، له دلالة كبيرة، كما أوضح أنه يهدي فوزه هذا إلى والديه بالدرجة الأولى.

من جانبه اعتبر رئيس لجنة التحكيم لجيل موازين أحمد عيدون، أن جيل موازين يعتبر فرصة حقيقية لاكتشاف مواهب موسيقية هام في كل مناطق المغرب، وأضاف في تصريح لـ”منارة”، “أن اختيار دراكانوف” تبع نت قوة كلمات أغانيه، غضافة إلى حضوره القوي على خشبة المسرح، وقال “عندما صعد وبدأ في الغناء، لم نصدق أن هذا الفتى لم يسبق لخ أم غنى فوق خشبة، بل اكتشفنا فنانا يغني ويمثل يتقمص معاني كلماته وهندما يندمج مع موسيقاه تشاهد تشخيصا وإخراجا، وبالتالي وكأنك تشاهد أو تسمع لموسيقى تصويرية في فيلم رائع”.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.