إنزكان: مهرجان اسمكان سوس في دورتها الخامسة تحت شعار ” الفنون الكناوية في خدمة التنمية والوحدة الترابية ”

 //ياك لاباس –  عبدالله بيداح//

أكد يوم امس الجمعة رئيس جمعية سوس كناوة بمدينة إنزكان بمناسبة انطلاق فعاليات الدورة الخامسة للمهرجان للفنون اسمكان نسوس أن قيمة هذه التظاهرة تكمن في سعيها الى الإحتفاء بموروث ثقافي قديم وعريق يمثل مكونا هاما من الذاكرة الثقافية السوسية الغنية الأصلية . واشار في الكلمة التي ألقاها بالنيابة عنه عبد الرحيم اخراز ان المهرجان الإقليمي لفن كناوة اسمكان الدي يحظى للسنة الخامسة على التوالي يحتل مكانة مرموقة في خريطة المهرجانات بالمنطقة من قبل وزارة الثقافة ، وفق ما وردته الصحف الجهوية . وقد شدد المقدم رئيس الجمعية الحسن بيكا على كون التظاهرة الفنية والثقافية، التي تتواصل فعاليتها الى غاية غدا يوم الإثنين 25 غشت 2014، استطاعت عبر الدورات المتتالية ان تترسخ كموعد ثقافي سنوي، لما يمثله من موروث متعدد الروافد والمصادر ولما يحمله من ابعاد فنية وجمالية لها دلالتها على مستوى اصالة الثقافة وفن العيش والتسامح بالمدينة وخاصة بحي اسايس العتيق . وتمثل هذه العروض الخاصة بالجمعية في تقديم باقة مند الأمس من اهاجيس كناوة اسمكان التقليدي بلمسات متجددة على مستوى الإخراج الفني وتحت أضواء إنارة ساحة اسايس العتيق التي زادت من رونقة المشاهدة الكناوية. كما تسعى هذه التظاهرة الثقافية الى تحفيز التنمية الثراتية الثقافية بالمنطقة، وإغناء الأجندة الثقافية للمدينة، وابراز المبادرة للمواطنة التي يقوم بها النسيج الجمعوي المغربي في هذا المجال .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد