أكادير : بلاغ من شركة الولاف صاحب ورش العمارة المنهار بحي صونبا يوضح ولا يعتدر للصحافيين

13466484_251258558576834_2052025981958836870_n

البلاغ //

إثر الحادث العرضي الأليم الذي وقع يوم السبت 18 يونيو 2016 في منطقة صونابا في المشروع السياحي والسكني الكبير والذي تشرف مقاولتنا على بنائه، والذي خلف إصابة خمس عمال بجروح طفيفة وحالة وفاة عامل واحد، رحمه الله.  نعلن للرأي العام المحلي والوطني ما يلي :

  • نعبر عن حزننا العميق و تعازينا الحارة في وفاة واحد من عمالنا في الورش ونتقدم بأحر التعازي وصادق المواساة لأسرته الصغيرة ولكل عمال الشركة.
  • نؤكد بأن عدد المصابين في هدا الحادث هو أربعة أفراد من عمال الورش نقلوا إلى المستشفى وغادروها بعد تلقي العلاج.

– نؤكد للرأي العام بأن شركتنا توجد في وضعية قانونية سليمة وأن جميع العمال في الورش يشتغلون في ظروف قانونية آمنة، بما فيها التأمين الخاص بالعمال والمعدات، واطلعت السلطات المختصة على جميع الوثائق القانونية.  

– نوضح بان هذا حادث الشغل يتعلق بانزلاق مفاجئ  للخشب المخصص لعملية البناء نجم عنه انهيار جزئي للإطار الخشبي لسقف  الطابق الثاني للعمارة التي تتم فيها أشغال البناء.
ويعتبر حادث الشغل العرضي ناتج عن خطأ بشري تقني، لا علاقة له لا من بعيد أو قريب بمواد البناء.

– نشيد بروح المسؤلية العالية التي تعاملت بها سلطات ولاية جهة سوس في شخص السيدة الوالي والسيد الكاتب العام ورؤساء مختلف المصالح والأمن والوطني وعناصر الوقاية المدنية اللذين حضروا الى عين المكان ووقفوا بشكل فعلي على سير عملية الإنقاذ وتتبع حالة المصابين. 

– نثمّن بشكل كبير عمل الشرطة القضائية تحت تعليمات السلطة القضائية فيما يخص فتح تحقيق في الحادث ويتم  التعاون معهم وتقديم كل المساعدات والمعلومات التي من شانها تحديد أسباب حادث الشغل العرضي.

– ونعتز بعمل رجال ونساء الصحافة والإعلام الذين واكبوا حادث الشغل،خاصة القناتان العموميتان، اللتان صورتا الحادث العرضي، وبعض الصحفيين الذين قدموا أنفسهم لإدارة الورش. ونوضح بأن المشرفين على الورش منعوا جميع زوار الورش  من الدخول إليه لحظات بعد الحادث، بدافع توفير الحماية والسلامة الجسدية لهم، وإذا كان أحد الصحفين قد دخل ضمن الموفر لهم الحماية والسلامة، فإنه كان بغير قصد، في تلك اللحظات العصيبة.

نسأل الله ان يحفظ بلادنا وملكنا أمير المؤمنين في هذا الشهر المبارك والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته 

شركة الولاف


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading