السياسة

هيأة حقوقية بسوس تستنكر إقصاء الأمازيغية من قانون البطاقة الوطنية

بيان استنكاري للتنسيقية الجهوية سوس ماسة للهيأة المغربية لحقوق الإنسان بسبب تغييب اللغة الأمازيغية من البطاقة الوطنية الجديدة.

بعد اطلاعها على ما راج بخصوص تغييب اللغة الأمازيغية من الجيل الجديد للبطاقة الوطنية الإلكترونية وفي سياق انخراطها ودعمها للنضال الحقوقي والمدني من اجل حماية الحقوق الثقافية واللغوية كجزء من منظومة حقوق الإنسان في بعدها الكوني فان التنسيقية الجهوية سوس ماسة للهيأة المغربية لحقوق الإنسان تستنكر هدا الإقصاء للغة الأمازيغية التي ينص الدستور المغربي على أنها اللغة الرسمية للمغرب إلى جانب العربية ..

وتعتبر هدا الإجراء يتنافى مع الدستور المغربي ومع القانون التنظيمي لتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية ومع العهود الدولية لحقوق الإنسان والمواثيق والاتفاقيات الدولية الخاصة بالحقوق الثقافية واللغوية والتنوع الثقافي وحماية اللغات الأم ..وتطالب بالتراجع عن هدا الإجراء وتصحيح الوضعية بإدماج اللغة الأمازيغية وكتابتها بحرف تيفيناغ في البطاقة الوطنية.
عن التنسيقية الجهوية

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Pin It on Pinterest

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: