التعليم

وزارة التعليم تمول 88 بحثا علميا حول جائحة كورونا

أزول بريس//

أعلنت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي –قطاع التعليم العالي والبحث العلمي- أنها قررت تمويل 88 مشروعا من مشاريع البحث العلمي ذات الصلة بوباء فيروس كورونا المستجد.

وأوضح بلاغ للوزارة، اليوم الأربعاء 3 يونيو الجاري، أنه بعد الإعلان عن المرحلة الأولى من برنامج البحث العلمي في مجالات ذات صلة بوباء كورونا المستجد “كوفيد 19″، التي أسفرت عن تمويل 53 مشروعا، تقرر، بشراكة مع الجامعات، تمويل مجموعة ثانية من بين 147 مشروعا حصلت على رأي جد إيجابي من طرف الأقطاب الجهوية الجامعية الأربعة، وتم تقييمها من طرف خبراء المركز الوطني للبحث العلمي والتقني.

وأفادت الوزارة بأن هذه العملية، التي تندرج في إطار إيمانها بأهمية البحث العلمي ومساهمته في الحد من آثار جائحة كورونا وقدرته على إيجاد الحلول الناجعة في تدبير الأزمات الوبائية، أسفرت عن دعم 88 مشروعا، 70 في المائة منها تهم المجال العلمي والطبي والتكنولوجي، و 20 في المائة تهم مجال العلوم الاقتصادية والسياسية، و 10 في المائة تهم مجال العلوم الإنسانية والاجتماعية.

وأضاف البلاغ أنه سيتم إنجاز هذه البحوث في آجال لا تتعدى السنة، وذلك حتى تتمكن المملكة من الاستفادة من نتائجها في مواجهة جائحة كورونا.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Pin It on Pinterest

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: