الرياضة

فاخر يطالب حسنية أكادير بمليار سنتيم و يشعر بالإهانة

أزول بريس/AZULPRESS//

طالب المدرب امحمد فاخر من إدارة حسنية أكادير في رسالة رسمية مستحقاته كاملة والتي حددها في مليار سنتيم.

وذكرت مصادر مطلعة، أن فاخر تشبث بمستحقاته كاملة و المحددة في 3 سنوات ونصف، علما أن راتبه يصل إلى 22 مليون سنتيم في الشهر، إضافة إلى منح سنوية.

وكان الحبيب سيدينو رئيس النادي قد طلب من فاخر الوصول لاتفاق بالتراضي و فسخ العقد الذي يربطه بالحسنية، بسبب الضغوطات التي يتعرض لها من الغضب الجماهيري من نتائج الفريق والسلطات، إلا أن فاخر تشبث بالتوصل بمستحقاته كاملة قبل ان يغادر الفريق و التي اعتبرها كشرط أساسي لفسخ عقده مع الفريق “السوسي”، بعد تعرضه لهجومات مستمرة من الجماهير السوسية.

وذكرت مصادر إعلامية، أن فاخر يشعر بالإهانة بالنظر للطريقة التي تمت إقالته بها والتي وصفتها عدة مصادر بالمهينة، و بعد أن توصل بقرار الإقالة عبر مفوض قضائي بالفندق الذي يقيم فيه.

وقال النادي حينها في قرار الانفصال الذي توصل به امحمد فاخر  أن القرار، يأتي على إثر الاحتجاجات المتكررة لجماهير الفريق والتي استمرت و تكررت في عدة مباريات وصاحبها رفع شعارات والصياح للمطالبة برحيلكم كمدرب لفريق حسنية أكادير لكرة القدم.

من جهة أخرى، ذكر موقع “كود”، أن فاخر ينتظر جوابا من حسنية أكادير، قبل لجوئه إلى لجنة النزاعات بالجامعة من أجل الحصول على مستحقاته كاملة، مضيفا أن فاخر في حالة عدم إنصافه من طرف الجامعة قد يلجأ إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”  كما فعل في نزاعه السابق مع فر يق الرجاء البيضاوي.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Pin It on Pinterest

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: