الاقتصادالمجتمع

استعدادات مكثفة بعدد من الفنادق والمركبات السياحية بأكادير، واستقدام رجال اعمال وفنانين عالميين للمدينة لهذا السبب.

تعرف عدد مجموعة من الفنادق والمركبات السياحية بأكادير و عدد من المدن المغربية حالة من الاستنفار قبيل حلول رأس السنة الميلادية الجديدة.

 في هذا السياق، ذكرت الأحدات المغربية، بأن عددا من الفنادق و المؤسسات تعاقدت مع شركات حراسة وأمن كبيرة من فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية أكادير و بمراكش والدارالبيضاء وطنجة، والتي ستعرف توافد ضيوف كبار من أمراء ورؤساء دول ولاعبين وممثلين عالميين كبار ورجال أعمال خلال فترة احتفالات رأس السنة، و أوضح المصدر ذاته، بان هذه المؤسسات الفندقية، تعاقدت و تحت توجيه وإشراف مصالح الأمن المغربية، مع شركات حراسة وأمن كبيرة من فرنسا والولايات المتحدة الأمريكية بغرض ضمان الحماية والأمن لهذه الشخصيات الكبيرة ولمحيط الفنادق والمركبات السياحية.

المصدر ذاته، ذكر، بأن المديرية العامة للأمن الوطني ستعمم بعد أيام من الآن مذكرة على مجموع مصالحها بالمملكة من ولايات ومفوضيات أمن، للإعلان عن حالة تأهب أمني في مجموع التراب الوطني، من خلال تعزيز وتكثيف المراقبة في المناطق الحساسة من نقاط حدود ومطارات وسفارات وقنصليات الدول الغربية والمنشآت السياحية والمالية والفنادق حيث ينزل السياح الأجانب.

يذكر أن المديرية العامة للأمن الوطني، قبيل حلول كل سنة ميلادية، ستعمل على رفع حالة الاستعداد الأمني إلى «الدرجات القصوى»، كإجراء روتيني تحسبا لكل ما من شأنه تعكير صفو الاحتفالات.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Pin It on Pinterest

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: