المجتمع

أكادير : عريضة مدنية لإزالة “الأحجار” من المدارات الطرقية للمدينة

عبر عدد من ساكنة أكادير، عبر عريضة موجهة لمجلس جماعة أكادير ووالي جهة سوس ماسة ووزير الداخلية، عن عدم رضاهم عن طبيعة الأشغال المتعلقة بتهيئة شوارع ومدارات المدينة، وطريقة تدبير هذه الأوراش من طرف مسؤولي المدينة، مؤكدين على رفضهم “التام والقطعي” ما ستؤول إليه الأشغال المذكورة.

وقد شكلت هذه الأشغال مثار جذل ورفض لغالبية مستعملي المدارات بالمدينة نظرا لما اعتبروه “عدم توفرها على معايير الإتقان، لكون تثبيتها تم تثبيتها بشكل ترك فراغات بين الواحدة والأخرى، كما استنكروا ما أسموه “سياسة الآذان الصماء؛ التي يقابل بها المسؤولين ملاحظات واقتراحات المواطنين حول جودة الأشغال”.وطالبت العريضة، رئيس  مجلس الجماعي لأكادير بمراجعة تصوُّر مجلسه لأشغال تهيئة الشوارع والمدارات بالمدينة، خصوصا أنها “ممولة من جيوب المواطنين دافعي الضرائب”، مشدِّدين على ضرورة “الأخد بعين الإعتبار حالة الإحتقان الإجتماعي جراء هذه الأشغال”، وفق مضمون العريضة.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

Pin It on Pinterest

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: