السياسة

قراءة لأهم عناوين صحف يوم الجمعة

نستهل قراءة مواد بعض الورقيات الخاصة بيوم الجمعة من “أخبار اليوم”، التي أوردت أن ولي العهد الأمير مولاي الحسن يمارس القنص، إذ قام باصطحاب مجموعة من زملائه وأصدقائه إلى مدينة بوزنيقة، حيث قاموا بممارسة قنص الغزلان والطيور وبعض الطرائد الأخرى.

 

وأضافت المنبر الورقي أن ولي العهد تنقل في موكب شبيه بموكب الملك، حيث رافقه حراس خاصون، مدعومين بعناصر من الدرك الملكي، من الرباط إلى بوزنيقة. كما عرف الطريق السيار تعزيزات أمنية خلال مقام ولي العهد في محمية بوزنيقة.

وأشارت “أخبار اليوم” إلى أن ولي العهد رافق والده عدة مرات في رحلات الصيد، فباتت رياضة القنص من هواياته المفضلة، إلى جانب كرتي السلة والقدم وبعض الرياضات المائية.

 

أما “المساء” فورد بها أن اختلالات في صفقات تجر منتخبين ومهندسين إلى جنايات مراكش، إذ أشارت الجمعية المغربية لحماية المال العام بجهة مراكش أسفي، في شكاية لها، إلى أن الجماعة أبرمت، خلال الفترة الممتدة من سنة 2010 إلى سنة 2016، مجموعة من الصفقات العمومية تتعلق بأشغال البناء والإصلاح وصيانة المسالك وكهربة وتزويد دواوير بالماء الصالح للشرب، إضافة إلى إصدارها سندات طلب لإنجاز مجموعة من الدراسات والأشغال والتوريدات، دون الالتزام بالقوانين المنظمة للصفقات أو النفقات عبر السندات، ودون إنجاز الدراسات الجيولوجية والجيوتقنية، ولا إعداد الملفات التقنية في إطار المخطط الجماعي.

ونقرأ في الجريدة ذاتها أن عناصر الجمارك ضبطت كمية كبيرة من البضائع التي يحظر استيرادها، بقيمة مالية تقديرية تصل إلى 17 مليون درهم، كالمفرقعات، إلى جانب كمية مهمة من المنتجات الجديدة التي تحمل علامات تجارية مختلفة، خصوصا الملابس الجاهزة والأحذية الجلدية والأحذية الرياضية وحقائب اليد.

وكتبت “المساء”، كذلك، أن وزارة المالية تلزم المؤسسات العمومية بأداء مستحقات المقاولات، محددة شهر أكتوبر كتاريخ لنشر المعطيات المتعلقة بآجال أداء المؤسسات والمقاولات العمومية، ومشيرة إلى فرض غرامة التأخير بالنسبة إلى المؤسسات التي تجاوزت التاريخ المحدد.

ووفق المصدر ذاته فإن نشر آجال الأداء المتعلقة بالمؤسسات والمقاولات العمومية سيساهم في تحسين مناخ الأعمال بالمغرب، خاصة أن هذه المؤسسات تلعب دورا كبيرا في الدينامية الاقتصادية والاجتماعية في المغرب.

ومع المنبر ذاته، الذي أفاد بأن عصابة “السماوي” بمراكش خطفت سيدة وابنتها وسلبتهما 5 ملايين ومجوهرات.

وأشارت “المساء” إلى أن أشخاصا مجهولين قاموا برش السيدة رفقة ابنتها البالغة من العمر أربع سنوات بمواد سائلة، قبل أن تقترب منها فتاة رفقة شخصين، فدخلوا في نقاش عائلي لتنصاع لأوامرهم، قبل أن تلج منزلها، حيث منحتهم مجموعة من الحلي البالغة قيمتها 2 مليون سنتيم، ورافقتهم إلى إحدى المؤسسات البنكية بحي المسيرة، وهناك سحبت مبلغا ماليا قيمته 5 ملاين سنتيم وسلمتهم إياه في الحين ودون شعور.

وورد في الخبر ذاته أن السيدة التي وضعت شكاية في الموضوع لدى وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش أكدت أن الجناة قاموا بنقلها على متن سيارة زرقاء اللون إلى إحدى الشقق بحي المحاميد، حيث قضت الليلة رفقة ابنتها، قبل أن يتم نقلها إلى حي إزيكي في حالة تخدير بفعل الطلاسم التي استعملتها العصابة في السيطرة على تصرفاتها.

من جهتها نشرت “الأحداث المغربية” أن قرار مجلس الأمن القاضي بتمديد مهمة “المينورسو” لمدة سنة دفع جبهة البوليساريو إلى التهديد بالحرب، في وقت زكى القرار تورط الجزائر باعتبارها طرفا رئيسيا في القضية رغم ادعاءاتها العلنية وحروبها الخفية؛ أما جنوب إفريقيا الموالية للبوليساريو فلم تجد بدا من الامتناع عن التصويت على قرار مجلس الأمن رقم 2494، الذي تقدمت به الولايات المتحدة، وصوت عليه أعضاء المجلس بـ13 عضوا مقابل امتناع عضوين عن التصويت، هما روسيا وجنوب إفريقيا.

في الاتجاه نفسه اعتبر الموساوي العجلاوي، الخبير في العلاقات الدولية والمتخصص في الشأن الإفريقي، أن القرار يعد تاريخيا لأنه جديد في شكله ومضمونه منذ دخول هذا النزاع دهاليز الأمم المتحدة منذ 40 سنة، إذ أوضح أن نزاع الصحراء ليس بين البوليساريو والمغرب، بل هو نزاع إقليمي أطرافه المغرب والجزائر وموريتانيا والبوليساريو؛ “بل إن القرار الذي يواصل ذكر الحكم الذاتي في سياق الدعوة إلى حل سياسي واقعي مستدام في كثير من فقراته هو رسالة واضحة من المنتظم الدولي لدعاة الانفصال، وهواة تقرير المصير من هذا المدخل الانفصالي”.

 

وأفاد عمر هلال، الممثل الدائم للمملكة المغربية في الأمم المتحدة، أن “جبهة البوليساريو مستمرة في بيع الوهم للصحراويين بالمخيمات”، وزاد أنه يتفهم حالة الإحباط التي خيمت على قيادة الجبهة بعد قرار مجلس الأمن الأخير الذي لم يتكلم البتة عن الاستفتاء.

وورد ضمن مواد الجريدة ذاتها أن مسافرة على متن طائرة للخطوط الملكية المغربية وضعت مولودة أنثى ساعة بعد إقلاع الرحلة AT200 الرابطة بين الدار البيضاء ونيويورك. واضطر قائد الطائرة إلى العودة نحو مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، وعند هبوط الطائرة كان بانتظار الأم والمولودة طاقم طبي لتوفير الرعاية اللازمة.

 

وإلى “العلم”، التي كتبت عن تجميد مشروع ملكي يقضي بإنشاء محطة إضافية لتحلية ماء البحر، متسائلة: “إلى متى سيبقى المكتب الوطني للماء الصالح للشرب في واد وسياسة ملك البلاد في اتجاه آخر؟”.

 

ووفق المنبر ذاته فإن المواطنين أصبحوا يلجؤون إلى الشاحنات الصهريجية لاقتناء الماء، كما أن عددا من المواطنين بمدينة العيون عبروا عن تذمرهم وسخطهم من تدني مستوى خدمات مكتب الماء الصالح للشرب، خاصة أن الأزمة ومعاناة السكان مع انقطاع التزود بالماء أصبحت مقلقة، وأن من التقت بهم الجريدة أفادوا بكون السياسة المائية المنتجة بالمنطقة من طرف المديرية الجهوية للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب فاشلة وغير مسؤولة، وبعيدة عن النموذج التنموي. كما عبر الكثير من السكان عن استغرابهم صرف ميزانيات ضخمة دون أن تفي بالمراد.

 

ووفق المنبر ذاته فإن المسؤولين التجؤوا إلى البحر لسد الخصاص الحاصل في المياه، مشيرا إلى تأخير إنجاز محطة التحلية الجديدة التي رصدت لها الدولة ميزانية كبيرة إلى أجل غير مسمى، وأضاف أنه رغم الانقطاع المستمر فإن المواطن يفاجأ بارتفاع مبالغ فواتير استهلاك الماء أكثر من كمية صبيب المياه..

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Pin It on Pinterest

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: