السياسة

قراءة لأهم عناوين صحف السبت

نستهل قراءة رصيف الصحافة من إعلان عبد اللطيف حموشي، المدير العام للأمن الوطني، عن توظيف أزيد من سبعة آلاف عنصر جديد في صفوف الشرطة.

هذا ما ورد في جريدة “المساء”، التي ذكرت أن المديرية العامة كشفت عن تنظيم مباراتين، الأولى داخلية للعاملين بمختلف المصالح، والثانية لتشغيل 7708 عناصر من مختلف الرتب.

وأضافت “المساء” أن الموجة الجديدة من التشغيل في الشرطة تهم 90 عميدا، و620 ضابط شرطة، و70 ضابط أمن، إضافة إلى 1700 مفتش، وأزيد من 5200 حارس أمن، مشيرة إلى أن المديرية فرضت على المرشحين التسجيل في بوابة إلكترونية حديثة، قبل إيداع الطلبات لدى المصالح الإدارية الولائية والأمن الإقليمي، أو الأمن الجهوي والمناطق الأمنية.

وأكدت الجريدة أن عدد الذين سيدمجون في جهاز الأمن هو الأكبر من نوعه، وأن شواهد جديدة تم الترحيب بأصحابها للتباري، كإجازة الصحافة، للترشح لمنصب عميد شرطة.

وفي خبر آخر، كتبت اليومية نفسها أن الحكومة دخلت في مفاوضات مع المصحات الخاصة من أجل التكفل بمرضى السرطان والقلب، بعد تجربة التكفل بمن يعانون من الفشل الكلوي.

وأضافت “المساء” أن عملية التفاوض انطلقت في عهد وزير الصحة السابق، أنس الدكالي، من أجل البحث عن اتفاق يتيح لأصحاب بطائق “راميد” الاستفادة من خدمات القطاع الخاص مقابل أن تتولى الدولة الأداء نيابة عنهم.

وفي الشأن السياسي، ورد في “المساء” أن فاطمة الحساني، المنتخبة في مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة عن دائرة وزان، هي المرشحة بقوة لخلافة إلياس العماري المنقطع عن ممارسة مهامه في رئاسة الجهة.

وأوضحت الجريدة أن الحساني تعد من خصوم العربي المحرشي، الوجه البارز في الصف الأول لحزب الأصالة والمعاصرة، مشيرة إلى أن محمد بودرا، رئيس بلدية الحسيمة، كان الأقرب إلى نيل هذا المنصب بسبب إجماع الفرق السياسية المشكلة لمجلس “جهة طنجة”.

أما “أخبار اليوم” فتطرقت إلى غرق الملياردير حسن الدرهم في الديون، مشيرة إلى أن محاولات مسؤولين حكوميين التوسط في المشكلة المالية القائمة بينه وبين مستثمر فرنسي جزائري لم تنجح، وأنه ينتظر التسوية عبر المحاكم.

وأضافت الجريدة أن ابتدائية الدار البيضاء تدقق في ادعاءات الدرهم بوقوع اختلالات مالية، قيمتها مليارات السنتيمات، نسبها إلى محاسب عينته وزارة الداخلية لتسوية الخلاف بين الشركتين في عهد محمد حصاد.

وأوضحت الجريدة أن الأمر مرتبط باختلالات يواجه فيها المحاسب تهمتَي خيانة الأمانة والاختلاس بخصوص مجموعة اقتصادية كبرى على الصعيد الوطني، تشتغل في الميدان الفلاحي عبر ضيعات موزعة بين أكادير والداخلة وتشغّل الآلاف بتشجيع ملكيّ.

“أخبار اليوم” كتبت، أيضا، أن رئيس الحكومة ورئيسَي غرفتَي البرلمان اتفقوا على لوائح المرشحين لعضوية المجلس الاستشاري للشباب والعمل الجمعوي، وأنه ينتظر التأشير على القوائم قبل التنصيب في وقت قريب.

وعلاقة بمشاكل عالم المال والأعمال كتبت “الأحداث المغربية” أن رجل أعمال مغربيا تم منعه من مغادرة المملكة، بقرار من النيابة العامة، مشيرة إلى أنه ثري يحمل الجنسية الإنجليزية أيضا، ويرتبط بمشاريع في العرائش، وبذمته شيك بدون رصيد قيمته 300 مليون سنتيم.

وأضافت أن شكاية من مستثمر هندي إنجليزي حركت القضية، وأن النيابة العامة أمرت بإتمام البحث مع الثري وإطلاق سراحه بعدما ادعى بأن الإمضاء على الشيك مزور.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

Pin It on Pinterest

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: