أخبار المجتمع

وزارة الاتصال والفدرالية المغربية للإعلام

بمبادرة من السيدة مريم بن صالح رئيسة الإتحاد العام لمقاولات المغرب، تم يوم الثلاثاء 12 مارس 2013 بمقر وزارة الاتصال عقد اجتماع بين السيد وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي وأعضاء المكتب التنفيذي للفدرالية المغربية للإعلام المنتسبة للهيئة المذكورة أعلاه.
وبعد تدارس عدد من النقاط العالقة من الوزارة الوصية وأعضاء الفدرالية تم الاتفاق على عدد من القضايا التي تهم بشكل خاص العلاقة التي تربط الوزارة بالفدرالية المغربية للإعلام باعتبارها شريكا اساسيا وفعالا في كل الأوراش المفتوحة آنيا ومستقبليا. وفي هذا الإطار تم الالتزام بالتوقيع على اتفاقية إطار تقدم بموجبها وزارة الاتصال دعما ماديا للفدرالية المغربية للإعلام كباقي الهيئات المهنية لتعزيز دورها ومكانتها كفاعل أساسي في الحقل الإعلامي ببلادنا.
ومن أهم النقاط التي سوف تنص عليها هاته الاتفاقية الإطار هناك العمل على تطوير تمثيلية الفدرالية المغربية للإعلام داخل اللجنة الثنائية وفق القواعد الديمقراطية. كما تم الاتفاق على توسيع مشاركة الفدرالية في عملية مراجعة قوانين الصحافة والنشر الجارية، وأيضا مشاركة الفدرالية في مجموع اللجان المحدثة من طرف وزارة الاتصال ذات الصلة بمجال الإعلام ومن ضمنها اللجنة المكلفة بوضع الكتاب الأبيض حول الصحافة الالكترونية، واللجنة المكلفة بإعداد المناظرة الوطنية حول السمعي البصري، واللجنة المكلفة بالمعهد العالي لمهن السمعي البصري والسينما، ولجنة التتبع والحكامة لمجال حقوق المؤلفين والحقوق المجاورة.
كما اتفقت الوزارة والفدرالية على العمل سويا من أجل إيجاد الحلول والآليات الملائمة لتجاوز الإكراهات والتحولات الكبرى التي يواجهها الحقل الإعلامي والصحافة المكتوبة بالخصوص.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

Pin It on Pinterest

إغلاق