السياسة

في الندوة الصحافية للائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية : تقديم مذكرتين للحكومة وللمجلس الاعلى للتعليم لايرتبط ميكانيكيا بالنقاش اللغوي الطارئ

نظم الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية يوم الأربعاء 27/11/2013 في  الساعة الخامسة مساء بمقر النقابة الوطنية للصحافة المغربية بالرباط ندوة صحفية خصصت لشرح مضامين المذكرة التي سلمت إلى رئيس الحكومة حين استقباله للمنسقية الوطنية للائتلاف بخصوص حماية اللغة العربية وتطويرها وتنمية استعمالها والمذكرة الموجهة إلى المجلس الأعلى للتعليم في إطار جلسات الاستماع والتشاور التي شرع المجلس في تنظيمها مع مختلف الشركاء التربويين والفعاليات التربوية والمؤسسية في أفق إنجاز تقرير حول عشرية التربية والتكوين بخصوص اللغة العربية في
المدرسة المغربية.

         unnamed   وبحضور ممثلي وسائل الإعلام المكتوبة والمسموعة والمرئية والإلكترونية عرض الدكتور فؤاد بوعلي رئيس الائتلاف مضامين المذكرتين ومبرزا أنهما لا ترتبطان ميكانيكيا بالنقاش اللغوي الطارئ بعد مذكرة عيوش الداعية إلى التلهيج، لكنهما ترتبطان بكل محاولات الانقلاب على موقع اللغة العربية وتحريف النقاش عن مساره الطبيعي بعد أن بدت تباشير سياسة لغوية مندمجة تبدو ملامحها، كما فصل القول في محتوى المذكرتين والمقترحات المقدمة من أجل الارتقاء بواقع اللغة العربية والتي ركزت على مستويات: الحماية القانونية والمأسسة وتنمية التداول والاستعمال، وهذا لن يتم إلا بمعالجة الاختلالات المؤسسية والتشريعية.

            وقد كانت الفرصة مواتية للصحفيين لطرح الأسئلة المتعلقة بموقف الائتلاف من النقاش اللغوي الدائر حاليا وبياناته المنشورة والخطوات العملية المستقبلية.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

Pin It on Pinterest

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: