أخبار المجتمع

هذا ما قررته ابتدائية إنزكان في قضية أبطال فيديو الاستحمام وسط حافلة بأكادير

أزول بريس

قررت المحكمة الإبتدائية بإنزكان، يوم أمس الاثنين 17 يونيو 2019، إدراج ملف القضية التي يتابع فيها 3 شبان المتهمين في فضيحة الاستحمام داخل حافلة للنقل العمومي على مستوى منطقة لابيركولا بمدينة إنزكان، للتأمل إلى غاية الـخميس المقبل 20 يونيو الجاري، كما تم رفض السراح المؤقت للمتهمين في هذه النازلة.

يأتي هذا بعدما سبق و أن تأجلت الجلستا الأولى و الثانية استجابة لطلب الدفاع من أجل إعداد الدفاع، و اجتياز أحد المتهمين لامتحانات الباكالوريا.

و كانت عناصر الشرطة القضائية التابعة لأمن إنزكان تحت اشراف وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بإنزكان، قد أمرت بوضع شابين يبلغان من العمر على التوالي 21 و22 سنة، رهن تدابير الحراسة النظرية، لتعميق البحث معهما حول ملابسات اقدامهما على الاستحمام وسط حافلة للنقل العمومي على مستوى الطريق المؤدية من إنزكان إلى المنطقة السياحية لأكادير

وتمكنت فرقة الشرطة القضائية بمدينة إنزكان، صباح الجمعة 31 ماي الجاري، من توقيف شخصين يبلغان من العمر 21 و22 سنة، وذلك بعدما ظهرا في شريط فيديو منشور على مواقع التواصل الاجتماعي، في وضعيات تنطوي على مساس بالأخلاق العامة وإخلال علني بالحياء.

و كانت مصالح الأمن الوطني قد تفاعلت بسرعة وجدية مع الشريط المنشور، حيث تم تحديد مكان تصويره على متن حافلة للنقل الحضري تربط بين مدينتي إنزكان وأكادير، كما تم الاستماع إلى سائق الحافلة والممثل القانوني للشركة الناقلة حول ملابسات هذه النازلة، وذلك قبل أن يتم تشخيص هويتي الشخصين اللذين ظهرا في الشريط وتوقيفهما على خلفية مجريات البحث المنجز في القضية.

هذا، و تم حينها الاحتفاظ بالمعنيين بالأمر تحت تدبير الحراسة النظرية على ذمة البحث القضائي الذي أمرت به النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد ظروف وملابسات تصوير الشريط، ودوافع وخلفيات ارتكاب الأفعال الواردة في هذا التسجيل المنشور، وكذا الاستماع لكل المتضررين المحتملين جراء اقتراف تلك الأفعال الإجرامية.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

Pin It on Pinterest

إغلاق