أخبار الرياضة

فك لغز المشجع الودادي المختفي بعد مقابلة الترجي بعد العثور عليه جثة هامدة في تونس

توصلت أسرة المشجع الودادي الذي إختفى عن الأنظار بعد مبارة الوداد والترجي ، بإشعار يفيد وفاة ابنها بالديار التونسية، في المباراة التي عرفت أحداث شغب حامية ومشاجرات بين جمهور الوداد والترجي، أسفرت عن إصابة في صفوف الفريق المغربي.

وكان الفقيد “سميح. أ”، المعروف بمدينة شفشاون بنشاطه الجمعوي والنقابي (كاتب محلي للاتحاد المغربي للشغل)، قد انتقل رفقة مشجعي فريق الوداد البيضاوي إلى ملعب رادس، حيث انقطعت أخباره بعد المقابلة، التي صاحبتها أحداث شغب واعتداءات على الفريق والجمهور المغربي.
في إنتظار بلاغ وزارة الخارجية وفتح تحقيق كباقي الدول التي تحترم مواطنيها أتقدم بالعزاء للعائة الكريمة ولكل العائلة الودادية نحسبه شهيدا إنشاء الله
كما لايفوتني أن نطالبة السفير المغربي بتونس بالتعجيل لنقل الجتمان والوقوف مع العائلة في هدا المصاب الجلل.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

Pin It on Pinterest

إغلاق