نبض

وزارة الثقافة والاتصال تتخذ تدابير إجرائية هامة لتنمية قطاع الإشهار ببلادنا

في إطار مواكبة قطاع الإشهار وتنظيم مجال الإعلانات، تعمل وزارة الثقافة والاتصال – قطاع الاتصال – على تنزيل إستراتيجيتها الهادفة إلى تعزيز التنظيم الذاتي للمهنة وكذا  التشجيع على الاستثمار في القطاع قصد إرساء صناعة إشهارية قوية من شأنها مواكبة وتيرة التطور الذي يعرفه قطاع الإشهار ببلادنا.

   وفي هذا الصدد، تعمل الوزارة على مواكبة وتشجيع المهنيين على وضع آليات للتنظيم الذاتي وصياغة ميثاق أخلاقيات المهنة، وذلك بإحداث هيئة بين- مهنية مستقلة، تتولى أساسا السهر على ضمان حيادية  قطاع الإشهار في علاقته بالإعلام، كما تعهد إليها مسؤولية متابعة مدى احترام الممارسات الإشهارية للمضامين الدستورية والقوانين ذات الصلة وكذا لقيم الشفافية والتنافسية وتكافؤ الفرص.

 وفي نفس السياق، سيتم إحداث مشروع مكتب التحقق من الروجان والإشهار في الصحافة المكتوبة، يهتم  بمراقبة شفافية الأرقام من خلال التوزيع والمبيعات والمقروئية، ويعمل على تطبيق القواعد والمضامين الخاصة بمتابعة الممارسات الإشهارية في الصحافة المكتوبة.

وجدير بالذكر أن الوزارة بصدد إحداث جائزة أفضل إبداع في مجال الإشهار بشكل سنوي، وذلك بهدف خلق المنافسة والتحفيز على الاجتهاد والابتكار وإعلاء قيمة الإبداع ببلادنا.

أظهر المزيد

مقالات مرتبطة

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Pin It on Pinterest

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: