الصفحة الرئيسية

إنزكان: احتجاج أمام شركة ساواس بسبب محاربة العمل النقابي

أزول بريس //

أقدمت شركة سواس (SAOAS) الكائن مقرها الاجتماعي بالحي الصناعي بانزكان على خرق المقتضيات الدستورية و قانون الشغل و ذلك بالتجرؤ على محاربة الحق النقابي و ذلك بطرد الكاتب العام للمكتب النقابي في شهر فبراير 2020 ثم يوم 29 ابريل تم طرد  أربعة أعضاء آخرين من المكتب النقابي بضيعة “سواس إنشادن” المتواجدة بإقليم اشتوكة ايت بها. كل هذا في عز ازمة كورونا و الحجر الصحي و موازاة مع احتفالات الطبقة العاملة بعيدها الأممي عيد الشغل ماي 2020 .

و بعد عدة محاولات لإيجاد حل للنزاع المطروح من طرف مديرية التشغيل و السلطات المحلية عبرت الشركة عن تشبثها بتشريد العمال و محاربة العمل النقابي.

أمام هذا الوضع قرر العمال المطرودون تنظيم وقفة احتجاجية أمام المقر الاجتماعي للشركة الكائن بالمنطقة الصناعية بإنزكان، و ذلك يوم الخميس 24 شتنبر 2020 ابتداء من الساعة الرابعة بعد الزوال.

إن الفرع الجهوي للجامعة الوطنية للقطاع الفلاحي بسوس ماسة يعبر عن تضامنه اللامشروط مع الكاتب العام و الأعضاء المطرودين بشكل تعسفي بسبب ممارسة حقهم الدستوري في التنظيم النقابي، و يدين بشدة الهجوم الشرس على الطبقة العاملة في عيدها الأممي بشركة سواس .

و يدعو كافة المناضلين و المناضلات للاستعداد للتصدي للهجوم على حقوق الطبقة العاملة بالقطاع الزراعي ، و يهيب بكافة الاطارات الديمقراطية إلى دعم و مساندة الطبقة العاملة في نضالها ضد القمع و الاستغلال.

Loading...
%d مدونون معجبون بهذه: