السجن النافذ للمتابعين في ملف “قايد الدروة” مع أداء 6 ملايين للقائد كتعويض

filesأصدرت المحكمة الابتدائية في مدينة برشيد يوم الخميس 28 أبريل الجاري، في ملف ما بات يعرف بـ”قضية قائد الدروة” حكمها بالسجن سنة حبسا نافذا في حق زوج سهام نوال مع أداء غرامة 1000 درهم، و4 أشهر سجنا نافذا في حق زوجته “سهام”، و8 أشهر سجنا نافذا في حق صديق الزوج، مع دفع المتهمين 60 ألف درهم للمطالب بالحق المدني.

وقالت “سهام نوال” :” إنها تشعر بصدمة كبيرة جراء التهمة الموجهة لها وهي”تكوين عصابة إجرامية مختصة في الاحتجاز والتهديد مع الابتزاز”، وكانت قد قالت في تصريحات سابقة أنها تحولت من ضحية إلى متهمة.ويذكر أن المحكمة أدانت زوج سهام وصديقه بتهم تصوير قائد الدروة مجردا من ملابسه.ووفقا لمعطيات ذات صلة، فإن المحكمة الابتدائية في مدينة برشيد قضت ببراءة عوني سلطة، بينما أدانت العون الثالث، بشهر سجن نافذ.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading