منير كجي: هذه تفاصيل زيارتي لإسرائيل..وانا امازيغي علماني متضامن مع الفلسطينيين انسانيا

//ياك لاباس – عن زنقة 20 //

أكدَ الناشط الأمازيغي، منير كجي، زيارته لدولة إسرائيل، وأنه لن يتراجع عن ذلك مهما يكن، رغم تراجع الصحافي عمر أوشن عن ذلك.وكشفَ كجي الذي حل ضيفا على برنامج “في قفص الاتهام”، على ميد راديو، يومه الجمعة (23 ماي)، تقاصيل زيارته إلى إسرائيل قائلاً: “أستاذ عرض علي أنا وصديقين لحضور ندوة في مركز موشي ديان في جامعة تل أبيب، وهو يزور المغرب باستمرار، وسبق ان اشتغل على عبد الكريم الخطابي”. مُضيفاً بالقول: “أنا غادي لإسرائيل ولن أتراجع عن قراري، والفيزة لعندي فيها تل أبيب عاصمة إسرائيل، وهذه الأخيرة دولة ومعترف بيها، وكاين صراع عربي إسرائيلي في الشرق الأوسط، وكنتمناو تنتهي كل هذه المشاكل، وأنا أتضامن مع الفلسطنيين إنسانيا.. أنا مواطن عالمي”.

وأفادَ نفس الناشط الأمازيغي، خلال حديثه على أثير إذاعة “ميد راديو”، أنَ هذه ستكون زيارته الأولى له إلى إسرائيل، وانه يتحمل مسؤوليتيه الكاملة، وسيواجه خصومه السياسيين، قائلاً: “ما عنديش إشكال نعيش في إسرائيل، أنا كنبغي بلادي المغرب، وحنا ما نقبلوش الوصاية من شي وحدين، والقضية الأولى عندي هوما الوليدات اللي كيموتو في أنفكو قبل من القضية الفلسطينية”.

وأضاف عمر كجي: «أنا أمازيغي علماني وغادي نبقا في الحركة الأمازيغية حتى للموت، والدستور كيسمح للمواطن باعتناق الدين الذي ينسابو لكن القانون يقول عكس ذلك.. وكاين مغاربة مسلمين بزز عليهم، وهذا واقع، وكاين مغاربة ما كيلقاوش راسهم في تعاليم الدين الإسلامي وما كيقدوش يجهرو بيها، وعندنا مغاربة يهود ولا دينيين، وحنا مجتمع متنوع».

وعن زواجه بزوجته البولونية قال كجي: «درت عرس بالطقوس المسيحية، بقداس في الكنيسة وبالقاضي ديال الكنيسة، باش ندير الخاطر للسيدة، ولكن راه عندي العقد ديال المغرب في الوقت نفسه، وأنا كنعرف مغربي تزوج بالطقوس البوذية في الهند».

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد