مصير قاتل السائحة الفرنسية بتيزنيت

ازول بريس

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بملحقة سلا المكلفة بقضايا الإرهاب، صباح اليوم الثلاثاء، حكمها في قضية قتل سائحة فرنسية سبعينية بتيزنيت، على يد شاب في 31 من عمره.

و حسب مصادر اعلامية، فإن هيئة الحكم اعتبرت أن الجاني يعاني من اضطرابات عقلية شديدة، وبالتالي فإن مسؤوليته الجنائية منعدمة، ولا يمكن معاقبته على ما بدر منه من أفعال حتى لو كانت ذات صبغة إجرامية، ليأمر بإيداع المتهم مستشفى الرازي للامراض العقلية بسلا للعلاج.

هذا، وأوقف المشتبه به منتصف يناير الماضي بأكادير بعدما حاول ارتكاب اعتداءات جسدية في حق زبائن مقهى بالشريط الساحلي بأكادير، من بينهم ضحية من جنسية بلجيكية تم نقلها إلى المستشفى.

جدير بالذكر، أن الأمن يومها أشار إلى أن المشتبه به “سبق إيداعه بجناح الأمراض العقلية بمستشفى الحسن الأول بتزنيت، لمدة شهر”.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading