مصر :تورط المشير طنطاوى ونظام مبارك فى دفن النفايات الاسرائيلية المشعة بسيناء

دشن عدد من النشطاء داخل مصر ” الحملة الشعبية لرفع مخلفات النووى من الاراضى المصرية  ”  بعد ان تم دفن مواد ونفايات نووية داخل الاراضى المصرية فى عهد مبارك  ونجله جمال مبارك ووزير الدفاع السابق المشير طنطاوى  وقامت دول اجنبية بدفنها فى اراضى مصر واكد منسق الحملة من المواطنين محمد بشير  ان الحملة تطالب الدول المتورطة بدفن تلك النفايات بازالة المخلفات النووية على نفقتها  اضافة الى دفع تعويضات مالية  الى مصر  تعويضا عن الاراضى التى لا يمكن زراعتها لمئات السنين.
يذكر انه تم دفن النفايات داخل سيناء وبئر العبد والمراشدة ونجع حمادى على مساحة حوالى 7 الاف فدان  وعند الكيلو 71 طريق اسكندرية مطروح وصحراء الحمام بالساحل الشمالى، من جانبه دعا  زيدان القنائى مسئول الحملة من حقوق الانسان ومنظمة العدل والتنمية المواطنين بتصوير   استمارات الحملة وتوزيعها على كل ابناء الشعب المصرى بمختلف المحافظات  وكذا اقرار وتفويض للقائمين على الحملة برفع دعاوى قضائية امام المحاكم المصرية والدولية لاجبار الدول الاجنبية على ازالة المخلفات النووية  ودفع تعويضات  لمصر .
 وقد كشفت تقارير للمجلس السياسى للمعارضة المصرية الوطنية  عن تورط المشير محمد حسين طنطاوى وقيادات عسكرية  وسياسية والرئيس المخلوع  محمد حسنى مبارك ونجله جمال مبارك ووزير الزراعة السابق امين اباظة  فى دفن النفايات النووية الاسرائيلية المشعة ونفايات مفاعل ديمونة الاسرائيلى بصحراء سيناء ومناطق صحراوية مصرية ابان تولى  طنطاوى  وزارة الدفاع المصرية وطالب المجلس   بفتح ملف  دفن الالغام  بالصحراء الغربية المصرية ابان الحرب العالمية الثانية واجبار الدول الغربية على تحمل نفقات ازالة الالغام من الصحراء الغربية  وعلى راسها ايطاليا والمانيا نطالبة بتعويضات مالية او ازالة تلك الالغامداعيا لتقديم  المتورطين بارتكاب تلك الجرائم  للجنايات الدولية  وارسال فريق  من وحدة قياس الاشعاعات بالوكالة الدولية للطاقة الذرية  الى سيناء  للكشف عن تلك النفايات الخطيرة التى تعتبر جريمة حرب  ضد الشعب المصرى
واعدت منظمة العدل والتنمية تقرير تشتبه فيه  حول دفن  نفايات نووية مشعة بصحراء المراشدة ونجع حمادى  لمساحات تبلغ حوالى 7 الاف فدان تعود ملكيتها لرجل اعمال من اصول يهودية سهل له نظام مبارك ولجنة الزراعة بمجلس الشعب دفن تلك النفايات  بحجة الاستثمار  الزراعى
 من  جانبه حرر المستشار محمد طلعت عبد النبى مستشار الشركة اليابانية بقنا شوجى توماتا محضرا برقم 404 لينة 2014 ادارى الوقف وتم تحويله لنيابة الوقف يتهم فيه زيدان القنائى القيادى بالمجلس السياسى للمعارضة المصرية ومدير منظمة العدل والتنمية بالتشهير بالشركة بعد تناول ملف دفن النفايات النووية المشعة باراضى الشركة وبسيناء منذ فترة
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد