ماليزيا: الكلمات الأخيرة لقائد الطائرة المفقودة ترجح فرضية اختفاء الطائرة

تتضارب الأنباء حول الكلمات الأخيرة لقائدة طائرة البوينغ 777 التابعة لشركة “ماليزيان إيرلاينز” المفقودة منذ 8 مارس الماضي. فيما أفادت السلطات الماليزية في مرحلة أولى أن الطيار قال: “حسنا، ليلة طيبة”. لكن الإدارة المكلفة التحقيق قدمت مساء أمس الاثنين قصة مغايرة تفيد بأن الطيار قال: “ليلة طيبة ماليزيا 0.7.3”. وهذا ما يفسره البعض أنه إعلان النهاية الرسمية للرحلة وركابها.
وهذه الكلمات مهمة نظرا لتزامنها مع مغادرة الطائرة المجال الجوي الماليزي، في رحلة “أم إتش 370” من كوالا لمبور وبكين.وبعد دقائق انقطع الاتصال بالطائرة، والتي غيرت مسارها لتتوجه فجأة نحو المحيط الهندي.
وثمة فرضية تتحدث عن عمل يائس قام به الطيار. ويركز المحققون على هذا الأمر لأنهم يريدون معرفة سبب انقطاع نظامين أساسيين للاتصال بين الطائرة والمراقبة على الأرض بفارق دقائق.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading