ليبيا: ظهور تنظيم إسلامي جديد في درنة

أكد تنظيم إسلامي جديد في مدينة درنة بشرق ليبيا «عداوته لمن عادى الله ورسوله من اليهود والنصارى»، وذلك في أول بيان رسمي يصدره بعدما أعلن عن نفسه الجمعة في عرض عسكري كبير في المدينة.
وقال التنظيم الذي يطلق على نفسه اسم «مجلس شورى شباب الإسلام»، في بيان بثه عبر حسابه الرسمي على موقع «فيس بوك»: «نعلن تشكيل لجنة شرعية لفض النزاعات والصلح بين الناس بشرع الله»، لافتا إلى أنه «لا فرق بين أبيض ولا أسود ولا عربي ولا أعجمي إلا بالتقوى».
وأضاف: «نعلن عداوتنا لمن عادى الله ورسوله من اليهود والنصارى، ومن الطواغيت الذين يحاربون المسلمين في كل مكان ويستبيحون كرامتهم».
وتابع: «سنعمل على تأمين البلاد بكل ما أوتينا من قوة بعون الله تعالى، ونمد يد العون لكل أهل الصلاح من الشباب والعقلاء الذين يريدون شرع الله»، مشيرا إلى أنه «سيقوم بتنظيم ندوات ومخيمات دعوية أسبوعية وشهرية تبين للناس العقيدة الصافية، الخالية من الشبهات وتنشر العلم بين الناس وترفع الجهالة عن الجاهلين وترد الضالين إلى الطريق المستقيم».
وكان التنظيم أعلن في وقت متأخر السبت نزول قوات تابعة له إلى البوابات الشرقية والغربية للمدينة لتأمينها مع تشكيل دوريات لتأمين الشوارع والعمل على عودة الأمن.
وتعتبر مدينة درنة أحد أهم معاقل الإسلاميين أصحاب الفكر الجهادي في ليبيا، ويأتي هذا البيان بعد تنظيم «شباب الإسلام» عرضا عسكريا كبيرا في شوارع المدينة، رفع المسلحون الملثمون المشاركون فيه رايات سوداء وبيضاء كتب عليها لا إله إلا الله محمد رسول الله.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading