الصفحة الرئيسية

” كتلة تارودانت تجمعنا” تنتقد بشدة مجريات الدورة الاستثنائية.

ازول بريس

بعد جلسات التشاور والتنسيق التي جرت ما بعد انتخابات 8 شتنبر مع جل مكونات المجلس الجماعي ، وبعد بلاغ تأسيس كتلة تارودانت تجمعنا الصادر الجمعة 17 شتنبر 2021. والمودع بمكتب ضبط الجماعة الترابية لمدينة تارودانت الثلاثاء 21 شتنبر 2021. الذي للإخبار بتشكيل فريق كتلة تارودانت تجمعنا ،
وبعد حضورنا لجلسة دورة استثنائية الخميس 21 أكتوبر 2021 المخصصة لتشكيل اللجن الوظيفية وانتخاب رئاسة ونيابة كل واحدة منها ، نتقدم للرأي العام ببيان نؤكد ونوضح فيه :
أولا :
نؤكد أن مرجعية التشاور والتنسيق مع جل مكونات المجلس الجماعي مرجعيتها احترام تمثيلية الجميع ولكل المصوتين الذين لم يتجاوزوا 11 ألف مشارك وكذلك الأخذ بعين الاعتبار وبجدية إرادة كل الناخبين والناخبات الذين لم يشاركوا في الاستحقاقات والذين هم حوالي أربعة أضعاف المصوتين بتفهم موضوعي لدوافعهم وقرارهم الذي يحمل أكثر من رسالة لجميع الجهات ،،
ونؤكد تبعا لذلك أن المطلوب منا سياسيا وأخلاقيا في علاقتنا بكل ساكنة المدينة هو أن نشكل قواعد عمل كمنتخبين ومنتخبات بموجبها نشتغل بتعاون وتكامل باعتماد الآليات الدستورية ، التشارك والتعاون والشفافية و…
بناء على ذلك فإننا كمستشارين ومستشارات لم نشرك فعليا وجديا في تشكيل أجهزة المجلس قمنا بتشكيل كتلتنا لنترافع ونعمل كمنتخبين ومنتخبات إلى جانب كل أعضاء وعضوات المجلس من أجل صالح المدينة والجماعة والتنمية لبلورة طموحات الساكنة ومطالبها وضرورات المدينة بتلاقح الافكار والمقترحات وأرضيات البرامج لتحقيق التوافق الموضوعي لما فيه المصلحة العامة ، وقد نلجأ إلى القيام بما يطلق عليه دور المعارضة عندما يتطلب الأمر ذلك لأننا ندرك أن الاختلاف في الرأي وتكامل الآراء وتعارضها يكون داخل أية مجموع ولو كانت من انتماء واحد الفيصل بينهم هو التدبير الديموقراطي التوافقي والعقلاني …
ثانيا : فيما يخص مجريات الدورة الاستثنائية ليوم الخميس21 أكتوبر 2021 ، إعدادا ومسطريا وتدبيرا للجلسة فإننا نؤكد لكل الجهات و للرأي العام على مايلي :
-1-
*أننا لم نتوصل لحد الساعة بدعوة من الرئاسة – نائب الرئيس – تفتح الانتساب لعضوية اللجن الدائمة التي يتضمنها مشروع النظام الداخلي المادة 43 منه بأجل معلن عنه رسميا حتى تنعقد الدورة الاستثنائية وتتشكل اللجن ، وتقوم مكونات المجلس بتدبير انتساب أعضائها للجن في احترام للعدد المنصوص عليه في القانون التنظيمي للجماعات الترابية ما بين 5 و7 أعضاء مما ييسر بعد ذلك البث في النقطة الثانية من جدول الأعمال بفتح الترشح لرئاسة اللجن والنيابات الخاصة بها ،
ونظرا إلى أننا كمستشارين ومستشارات لم نتوصل بالنظام الداخلي إلا بعد انعقاد الجلسة والذي لم يوضع عليه خاتم رئاسة المجلس لتأكيد تصديق السيد العامل عليه وتاريخه لتترتب على ذلك أجل تنفيذ مقتضياته التي تصبح رسمية وملزمة للمؤسسة المنتخبة والتي بموجبها تدبر وتدار الدورات إعدادا وتأطيرا وتنظيما ، مع العلم أن مقتضيات المادة 35 من القانون التنظيمي توجب إرفاق الدعوة للدورة بالوثائق ذات الصلة بالنقط المدرجة بها ط، ونظرا إلى أننا لم نخبر رسميا في الأجل القانوني لإيداعات الانتساب للجن مما حرمنا بسبب هذا الخرق من التسجيل بها، وحرصا منا على التأكيد على التعاون من أجل أن تسود روح القانون والتوافق والتكامل أعمال دورات المجلس الهيكلية ، فإننا تقدمنا برسالة كتابية قبيل الجلسة ندعوا فيها لجعل الدورة مفتوحة وتأجيل البث في النقطتين إلى أواسط الأسبوع المقبل وذلك من أجل : توصلنا بالنظام الداخلي الذي يجب أن يكون مصادقا عليه – الذي سلم لنا بعد افتتاحها – ، وقيام الرئاسة بفتح الأجل القانوني أمام أعضاء وعضوات المجلس لإيداع انتسابهم في اللجن لرآسة المجلس ،وتدبير رئاسة اللجن الخمسة ومنها اللجنة المخصصة قانونا للمعارضة …
ورغم دفوعاتنا وترافعنا الموضوعي والقانوني ودعواتنا بالتأجيل المؤقت فقد تشبثت رئاسة الجلسة باتخاذ قرارات همت تشكيل لجنتين وانتخاب رئيسيها ونائبيهما وقامت بعد ذلك بتأجيل البث في ثلاث لجن إلى دورة استثنائية مقبلة .
إننا ككتلة بالجماعة الترابية تارودانت نؤكد على أن دفوعاتنا ومداخلاتنا ومراسلاتنا كان الهدف منها أساسا أن نيسر ونعمل جميعا عند الإعداد لمشروع النظام الداخلي ،وأثناء دراسته والتصديق عليه كي يكون فعليا نظاما داخليا منتجا لدينامية مسطرية مؤسسة دستوريا توازن الدور التداولي للأعضاء بغض النظر عن وجودهم بالفريق المسير وغير المسير باعتماد منهجية تجعلنا نفكر ونقترح ونناقش ونبدع ونجتهد ونعمل جميعا من أجل مدينتنا والساكنة في جميع القطاعات وفق الاختصاصات المخولة لنا دستوريا وبالقانون التنظيمي للجماعات الترابية .
تارودانت : 22 أكتوبر 2021
عن كتلة تارودانت تجمعنا

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.