قطار يدهس أستاذا ويقطع جثته إلى نصفين ببنجرير

اوردت جريدة المساء الورقية في عددها2310 – 28/02/2014 ان  أستاذا لقي مصرعه، صباح أول أمس، بعد أن دهسه قطار بمدينة بنجرير، وقطع جثته إلى شطرين. وحسب مصادر مطلعة، فإن القطار القادم من الدار البيضاء والمتوجه صوب مراكش تحرك قبل أن ينزل الأستاذ الذي يتحدر من القصر الكبير، فوقع الضحية تحت عجلات القطار، الذي فصل جسده إلى نصفين.
وقد هرع العشرات من المسافرين، الذين كانوا داخل محطة القطار صوب الضحية الذي تعالت صيحاته طلبا للإنقاذ، لكن ما إن تجمع المسافرون حوله حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.
وقد حلت مصالح الشرطة القضائية وعناصر من الوقاية المدنية بمكان الحادث، الذي أثار حزنا شديدا وسط الركاب والمسافرين، ليتم نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات، بينما فتحت مصالح الشرطة القضائية تحقيقا في ملابسات الحادث، حيث استمعت إلى عدد من العاملين والركاب والمسافرين، الذين عاينوا تفاصيل الحادث.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading