قافلة الجودة والتكوين لفائدة الصناع التقليديين بتسعة أقاليم بجهة سوس ماسة درعة

//ياك لاباس – عبداللطيف الكامل//

ستنطلق قافلة الجودة والتكوين للصناعة التقليدية التي تنظم لأول مرة بجهة سوس ماسة درعة من طرف وزارة الصناعة التقليدية ومجلس جهة سوس ماسة درعة وبتنسيق مع غرفتي الصناعة التقليدية بأكاديروورزازت،يوم 14يونيوإلى 27من الشهرنفسه،لتجوب على امتداد 15 يوما تسعة أقاليم بهذه الجهة من أجل تكوين أزيد من 2000 صانع وصانعة ووضع علامة الجودة على المنتوجات الحرفية المشهورة بكل إقليم على حدة وخاصة الفضة والحلي والجلد والفخاروالحديد والزربية والخشب والمعمارواللباس…

وحسب الندوة الصحفية التي عقدتها الجهة المنظمة بأكادير،يوم الثلاثاء 10يونيو2014، فقد تم ختيارالحرفيين والحرفيات بعناية من طرف المندوبيات الإقليمية لوزارة الصناعة للمشاركة في هذه القافلة التكوينية المجانية بما في ذلك توفير التغذية والإيواء،كما تم تخصيص حصة مهمة للنساء الحرفيات بالوسط القروي،وحصة للشباب حاملي المشاريع.

وتتضمن قافلة الجودة والتكوين للصناعة التقليدية إلى جانب تكوين الصناع والصانعات ندوات علمية وتقنية في قطاع الصناعة التقليدية وورشات في فن التصميم والسلامة المهنية وعلامات الجودة والتسويق…ستشرف عليها أطرمختصة في هذا المجال بهدف تأهيل الصناع التقليديين بهذه الجهة حتى يكونوا مستقبلا في مستوى المنافسة الشديدة إنْ على المستوى الإقليمي أوالجهوي أوالوطني أوالدولي.

وتأتي هذه القافلة الجهوية في إطارتفعيل المخطط الوطني الذي وضعته وزارة الصناعة التقليدية في أفق 2015،من أجل هيكلة المقاولات الصغرى وتنظيمها ودعم الصانع التقليدي بالمواد الأولية الباهظة الثمن والرفع من تقنيات التسويق والترويج وتأهيل الصناع عبرالتكوين المهني والتكوين المستمر،على اعتبار هذا الأخير هو الأساسي في برنامج الوزارة لشيء واحد هوضمان استمرارالصناعة التقليدية لتكوين جيل جديد من هؤلاء الصناع وتطويرالصناعة المغربية لمواجهة المنافسة العالمية في هذا المجال بمختلف المعارض والأسواق.

أما بخصوص انخراط مجلس الجهة في القافلة فقد جاء،على حد تعبير رئيس لجنة الصناعة التقليدية بمجلس الجهة حسن مرزوكي،عن قناعة تامة خاصة أن المجلس وقع اتفاقية من أجل تقديم الدعم للحرفيين بالجهة والمساهمة في تكوين أجيال لاحقة على الحرف والمهن المشهورة بكل إقليم ضمانا للإستمرار من جهة ولتحقيق جودة عالية ذات علامة مميزة من جهة ثانية،علما أن الجهة تضم حوالي 20 ألف صانع وصانعة وحوالي 700تعاونية في جميع الحرف والمهن لهذا انخرط المجلس في التكوين سواء من خلال هذه القافلة أوعبر الوحدات المتنقلة.

وكشف المندوب الجهوي لوزارة الصناعة التقليدية بجهة سوس ماسة درعة بابا الخرشي عن المبالغ المالية التي خصصتها الوزارة للمخطط الجهوي للصناعة التقليدية في أفق 2015،والذي يصل إلى 249مليون درهم لتغطية51 مشروعا بمختلف أقاليم الجهة لتحقيق أهداف مسطرة على امتداد خمس سنوات وذلك بغاية الوصول إلى رقم مهم من المعاملات سيصل إلى مليارو195مليون درهم،وتوفير37ألف منصب شغل دائم وتكوين قرابة 5154متخرج من منظومة التكوين عبر التدرج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد