فرنسا: وزارة الداخلية تقترح سحب الجنسية من 5 أشخاص تمت إدانتهم في تفجيرات الدار البيضاء 2003

برنار كازنوف وزير الداخلية الفرنسي
برنار كازنوف وزير الداخلية الفرنسي

طلب وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف من رئيس الوزراء مانويل فالس إسقاط الجنسية عن خمسة “إرهابيين”، أدينوا في التفجيرات التي وقعت في الدار البيضاء بالمغرب في 16 أيار/مايو 2003، وراح ضحيتها 45 شخصا، بينهم 12 انتحاريا.

.قال وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف الثلاثاء في الجمعية الوطنية أنه طلب من رئيس الحكومة مانويل فالس إسقاط الجنسية الفرنسية عن خمسة “إرهابيين” أدينوا في التفجيرات التي شهدتها الدار البيضاء في 16 أيار/مايو 2003، وراح ضحيتها 45 شخصا، بينهم 12 انتحاريا.

ويجيز القانون الفرنسي سحب الجنسية الفرنسية من أي شخص شرط أن يحمل جنسية أخرى وضمن قواعد مشددة قلما استخدمت.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد