الصفحة الرئيسية

شبيبة “الأحرار” تشيد بمجهودات الحكومة من أجل الحفاظ على القدرة الشرائية للمغاربة

أشادت الشبيبة التجمعية بجهة الرباط سلا القنيطرة، بمجهودات الحكومة في تتبع وضعية الأضاحي بما يضمن السلامة الصحية للمواطنين.

ونوّهت الشبيبة في بلاغ أعقب اختتام المنتدى الجهوي للشبيبة التجمعية بالجهة، بالمجهودات الحكومية الكبيرة بإخراج 22 مرسوما تطبيقيا متعلقا بتنزيل ورش الحماية الاجتماعية في وقت وجيز وبسرعة قياسية، ما من شأنه فتح باب التأمين الصحي أمام 11 مليون مواطن ومواطنة من العمال غير الأجراء.

وأثنت على الدور الهام الذي تقوم به الحكومة من أجل الحفاظ على القدرة الشرائية للمواطن في ظل موجة الغلاء العالمية، والتي كان آخرها تقديم دعم رابع لمهنيي النقل، والمصادقة على مشروع مرسوم يقضي برصد 16 مليار درهم إضافية لمواصلة دعم نفقات صندوق المقاصة.

كما نوهت بالاتفاقية الحكومية لمراجعة الهندسة التكوينية للأساتذة، من خلال رفع جودة التكوين، ومراجعة برامجه، مما يشكل استثمارا حقيقيا يهم الرأسمال البشري، حيث سيمكن من استهداف 20 ألف مدرس سنويا، والرفع من ‏مستوى الأستاذة والأستاذ تكوينا وعناية وتحفيزا، الأمر الذي سيساهم في الرفع من جودة التربية والتكوين.

وأشارت إلى أن برنامج الحكومة للارتقاء بالمنظومة الصحية برؤية شمولية مندمجة ومتكاملة تتجاوز الإصلاحات الجزئية والسطحية، الذي تمكن من إحداث نقلة نوعية تمنح منظومة صحية جذابة تستجيب دون تمييز لتطلعات كل مواطنيها، في تلقي العلاجات الضرورية وحفظ كرامتهم والاستجابة لأولوياته، وتمكنهم من الاستفادة من خدمة عمومية لائقة.

كما أشادت بالتقدم الايجابي والملموس في تنزيل برنامج أوراش، إذ توصل أزيد من 30 ألف مستفيد ومستفيدة بأجورهم في إطار هذا برنامج الذي انطلق منذ ثلاثة أشهر، وتقديم تكوينات لأزيد من 2000 جمعية.

ودعت الى ضرورة ترشيد استعمالات المياه وتكثيف الحملات التحسيسية بما يضمن الحفاظ على الموارد المائية، في ظل قلة التساقطات المطرية وآثار التغيرات المناخية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.