زيارة جلالة الملك لإفريقيا دليل على التزام جلالته بتحقيق صالح القارة(و.م.ع)

أكد لوليشكي، أمس الأربعاء، أن المسؤولين الأمميين السامين والسفراء المعتمدين لدى الأمم المتحدة، وخاصة السفراء الأفارقة، يعتبرون أن زيارة جلالة الملك لإفريقيا تجسد التزام جلالته بتحقيق صالح القارة.

وأبرز محمد لوليشكي، سفير المغرب لدى الأمم المتحدة، في تصريح للصحافة، أن السفراء الأفارقة بالأمم المتحدة “يتابعون باهتمام خاص زيارة جلالة الملك لإفريقيا، ويرون فيها دليلا على التزام جلالته بتحقيق صالح القارة في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والروحية والثقافية والإنسانية”، مبرزا أن هذه الأبعاد هي التي “تحفز عمل جلالة الملك لصالح إفريقيا”.

كما أبرز الدبلوماسي المغربي أن “جلالة الملك ذهب إلى إفريقيا بمشاريع هائلة محددة ومبادرات تشمل المجالات الثقافية والاجتماعية والسكن وترميم الأرشيف والوثائق التاريخية”، مسجلا أن عددا قليلا من البلدان التي تقوم بمبادرات في إطار التعاون جنوب – جنوب.

وشدد لوليشكي على أن الدبلوماسيين غير الأفارقة بالأمم المتحدة أبرزوا كذلك أن المغرب قدم، من خلال الجولة الملكية بإفريقيا، “تجسيدا للتعاون جنوب – جنوب، والشكل الذي يمكن أن يكون عليه هذا التعاون، وكيف يمكن أن يكون، والمدى الذي يتعين أن يتطور إليه”.

وذكر في هذا الصدد بأن جلالة الملك بادر، منذ أمد بعيد، بالسماح للمنتجات القادمة من البلدان الإفريقية الأقل نموا بالولوج إلى السوق المغربية دون أداء الرسوم الجمركية، فضلا عن أن ديون هذه البلدان تجاه المغرب ألغيت بمبادرة ملكية، مبرزا أن السياسة الإفريقية التي انخرط فيها جلالة الملك ما فتئت تتطور وتنمو على جميع الأصعدة.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading