رئيس وزراء فلندا يفتح منزله للاجئين السوريين امام لامبالاة العرب وجامعتهم حول الاوضاع في سوريا

امام عجز العرب وجامعتهم  عن التخفيف من ألم الشعب السوري والحد من هجرة الاف منهم نحو اوربا ، امام ذلك عرض رئيس وزراء فنلندا يوها سيبيلا السبت 5 سبتمبر2015 منزله الخاص لاستضافة طالبي اللجوء داعيا الشعب الفنلندي إلى التضامن مع الباحثين عن أوطان بديلة لتلك التي دمرتها الحروب.

ونقلت قناة محلية تصريحات رئيس الوزراء الفنلندي، بأنه سيفتح أبواب منزله الواقع بمنطقة كيمبلي بشمال البلاد، لاستضافة طالبي اللجوء بدءا من العام الجديد، مبديا أمله في أن تكون فنلندا بلدا يحتذى به.

وأشار إلى أن خطة الاتحاد الأوروبي لإعادة توزيع 120 ألف لاجئ وصلوا اليونان وإيطاليا والمجر ينبغي أن تكون طوعية وغير إلزامية.

وقبل يوم من هذه التصريحات، ضاعفت الحكومة الفنلندية تقديراتها لعدد طالبي اللجوء إليها هذا العام إلى نحو 30 ألف شخص بعد تدفق اللاجئين في غضون الأيام القليلة الماضية.

وكانت الحكومة قد رفعت قبل أسبوعين تقديراتها إلى 15 ألفا، بالمقارنة مع 3600 طلب عام 2014.

وقالت وزارة الداخلية في بيان إنه، خلال الأسبوع الحالي، وصل الكثير من طالبي اللجوء قادمين من السويد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد