خريبكة:  المصادقة على برنامج الدورة 24 من المهرجان الدولي للسينما الإفريقية

ثلاث عبد العزيز //

صادق المجلس الإداري لمؤسسة المهرجان الدولي للسينما الأفريقية بخريبكة على البرنامج العام السينمائي وموازنته المالية للدورة 24 والتي يحقق بها المهرجان 47 سنة من حياة اعرق مهرجان بالمغرب والتي تميز خلالها بالتفرد رغم محدودية الإمكانيات المتاحة بالمقارنة مع المهرجانات الوطنية الاخرى، والذي تنظم دورته تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس من 11 إلى 18 ماي 2024.

من بين فقرات الدورة 24/47سنة، والتي قدم فقراتها المكتب التنفيذي كل حسب اختصاصه أمام أعضاء المجلس الإداري ( الجهاز التقريري للمؤسسة )، كما يلي:

من المرتقب آن تستضيف الدورة اكثر من 300 مشارك رسمي طيلة فترة المهرجان يمثلون بلدانهم مشاركة متفردة سواء في اطار المسابقة الرسمية للشريط القصير (15شريط) اوضمن مسابقة الشريط الطويل (13شريط) والتي ستوزع عليها جوائز الدورة حسب الاستحقاقات التي ستعلن عنها لجن التحكيم في اختتام الدورة أربع اللجن الاربعة للتحكيم، وهي لجنة تحكيم المسابقة الرسمية للأشرطة الطويلة ولجنة تحكيم المسابقة الرسمية للأشرطة القصيرة ولجنة تحكيم دون-كيشوط وجائزة النقد للسينما الإفريقية.

وتستضيف هذه الدورة “السينما المالية ” ، من خلال عرض 4 إلى 6 اشرطة لسينمائيين ماليين ، بحضور مخرجين سينمائيين، وكتاب، وفنانين، وروائيين…

وبخصوص التكوين السينمائية، يتضمن محورين :

مسابقة خاصة بالسيناريو ،وهي مسابقة تنظم لأول مرة في تاريخ المهرجان تستهدف اذين يتوفرون على سيناريو او مشروع يخضع لتطوير الكتابة ضمن فقرة خاصة بأوراش تكوينية ببعض المهن السينمائية والتي لازالت فترة التسجيل بها مفتوحة وهي :

التصوير السينمائي ، والتوليف الرقمي، والتشخيص، والإخراج السينمائي، والتحليل الفيلمي. ومن المنتظر كذلك ان يكون من بين المستفيدين من هذا التكوين  بعض المترشحين افريقية.

وتتضمن فقرة التكريم شخصين ، كاعتراف بهذه الرموز السينمائية، لما قدمته خلال مسارهم الفني  ولما يبذله السينمائي عامة لصالح السينما الوطنية والإفريقية.

وضمن فقرة المراجعات السينمائية برمج جزء منها بالتعاون مع الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة بني ملال خنيفرة بعرض مجموعة من الأشرطة السينمائية التربوية لفائدة التلاميذ والطلبة بالجهة

المهرجان الخاص بالنزلاء الأفارقة بالسجون المغربية، فقرة تميزت عبر سنوات بالتميز حيث يستضيف المركب السجني بخريبكة عينات من النزلاء المحكوم عليهم بالعديد من السجون المغربية والذين يحملون جنسيات افريقية ذكور وإناث.

بالإضافة إلى الندوة الرئيسية التي سيقارب محاورها مهنيو وصناع السينما الإفريقية،فضلا عن اللقاءات سينما منتصف الليل التي كرسها مهرجان السينما الإفريقية الذي يعود تاريخ ميلاده الى مارس 1977 ، ويعد بذلك ثالث اعرق مهرجانات القارة الإفريقية التي استطاع صناعها والمدافعون عنها الاستمرارية والعبور من سينما المكننة غالى السينما الرقمية.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading