جمعية إشراقة أمل تنجح في تنظيم النسخة الرابعة للملتقى الوطني للجمعيات

افتتحت جمعية إشراقة أمل دورتها الرابعة من ملتقى الجمعيات ب دورة تكوينية استفاد منها 45 عضوا من مختلف الجمعيات ،بعنوان “دور الاعلام في العمل الجمعوي” من تأطير الصحفي المهني عزالدين الفتحاوي يوم السبت 1 ابريل 2017 بدار الحي الفضية. وتهدف هذه الدورة الى ابراز العلاقة بين الاعلام والجمعية،وكيفية كتابة بلاغ صحفي قبل وبعد النشاط. كما نظمت جمعية إشراقة أمل يوم الأحد 2أبريل 2017 رواقا للجمعيات عرف حضور 25 جمعية من مختلف المجالات ،حيث قامت كل جمعية بعرض مجموعة من الصور الموثقة للأنشطة التي قامت بها وبرامجها المستقبلية. “مبادرة في المستوى،لأن من خلالها يتم اعطاء فرصة للجمعيات لعرض كل واحدة منها الاعمال التي قامت بها،ومثل هذه المبادرات تمنح تشجيعا للجمعيات لتقدم أكثر” هكذا صرحت احدى زوار الرواق. وشهد المعرض اقبالا كبيرا،خلافا للمواسم الفارطة.والذي أقيم في ساحة الوحدة بكورنيش أكادير. واختتمت فعاليات الدورة الرابعة للمعرض بتوزيع جوائز الملتقى،حيث حازت جمعية نادي أول إيفاون على جائزة أحسن رواق من ناحية الجمالية ،وجائزة لجنة التحكيم للجمعية المغربية لخريجي المعاهد الزراعية،وحصلت جمعية مواهب الخيام على جائزة أحسن رواق من الناحية الدينامية،وجمعية التضامن لمرضى السيلياك على الجائزة الثقافية.وعرف الملتقى تكريم الذكتوة ربيعة بوناب و الفاعلة الجمعوية فاطمة رخاوا اعترافا لهما بمجهوداتهم رفقة الجمعية في المجال الإجتماعي و في الختام تم توزيع شواهد المشاركة على الجمعيات المشاركة في الملتقى و التي بلغ عددها 25 جمعية.

 

 


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading