الصفحة الرئيسية

جمعيات سفوح الجبال تتلقى وعودا مطمئنة من جماعة أكادير مبنية على مشاريع ذات أولوية..

احتضن مقر الجماعة الترابية لأكادير عشية يوم الخميس 09 يونيو على الساعة السادسة مساء لقاء  مع ممثلي جمعيات سفوح الجبال بأكادير، ترأسه السيد مصطفى بودرقة، النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي.

وقد أثارت الجمعيات التسع المشاركة في اللقاء جملة من المطالب المتعلقة بمشاكل الربط بالماء الصالح للشرب والكهرباء إضافة إلى الإنارة العمومية ورخص البناء والإصلاح، وخطوط النقل العمومي.

وفي معرض تفاعله مع مطالب الجمعيات، شدد السيد مصطفى بودرقة النائب الأول لرئيس المجلس الجماعي لأكادير، على أن سفوح الجبال يجب أن ترقى إلى مستوى أحياء تتوفر فيها كل شروط العيش الكريم.

كما أكد على أن جميع مكونات المجلس قد تعهدت بالإسراع بتأهيل هذه الأحياء بالرغم من الصعوبات التي يواجهها المجلس على مستوى تأهيل العقار الذي تتواجد عليه هذه الأحياء.

وتجدر الإشارة إلى أن المجلس بصدد إنهاء تصور شامل ومتكامل بشأن برنامج تأهيل هذه الأحياء كما أنه سيتدرج في حل المشاكل التي تتخبط فيها هذه المنطقة في حدود الإمكانيات المالية لهذا الأخير بعيدا عن الحلول الترقيعية.

ومن جهة أخرى يضع مجلس جماعة أكادير أحياء سفوح الجبال ضمن أولوياته بجانب الأحياء الناقصة التجهيز فيما يخص الميزانية التشاركية التي كان قد رصدها من أجل الاستجابة إلى المطالب العاجلة لأحياء المدينة والتي تقدر بغلاف مالي قدره 15 مليون درهم.

وخلص اللقاء إلى أن التصور النهائي للأشغال والمشاريع التي سوف يقوم بها المجلس في الأشهر القليلة القادمة بتهيئة هذه الأحياء سيكون جاهزا في غضون الأسابيع القليلة القادمة من أجل عرضه على الجمعيات والشروع بعد ذلك في تنزيله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.