جلسة خمرية تفضي إلى جريمة قتل بعد رفض المجني عليه الرضوخ لنزوات الجاني الجنسية


//أحمد وزروتي//

تمكنت عناصر الفرقة التابعة للصقور بأكادير مساء أمس الإثنين من إلقاء القبض على شخص بعد ارتكابه لجريمة قتل لصديقه لتتم متابعته بتهمة الضرب والجرح الخطيرين المفضيين إلى الموت.

وكان الضنين أقدم على قتل صديقه خلال جلسة خمرية خلف المدرسة الفندقية للطبخ بأكادير بعدما رفض المجني عليه الرضوخ لنزوات صديقه الجنسية.حيث عمد الجاني إلى كسر ساق الضحية بحجر وكدا تهشيم رأسه ثم أطلق ساقيه للريح،

بعد ذلك نقل المجني عليه لمستشفى الحسن الثاني بمصلحة الإنعاش لتوافيه المنية صبيحة البارحة.متأثرا بجروحه الخطيرة.

 وفور تلقي المصالح الأمنية للنازلة،باشرت الفرقة الخاصة للصقور تحرياتها و جمع كافة المعلومات المتعلقة بالجاني و كذا الأماكن التي يرتادها حيث تم إيقافه عشية اليوم نفسه، و بعد اعترافه بالمنسوب إليه تم عرضه على أنظار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بأكادير.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading