تنغير: الاستعداد لتنظيم الدورة 54 لمهرجان الورود

26a3a15b-c9cf-493f-9b2b-a4c43ccb9a4d  محمد ايت حساين/تنغير//

 في إطار الاستعداد لتنظيم الدورة 54 لمهرجان الورود،بقلعة مكونة، انعقد يومه الاربعاء 23 مارس 2016 اجتماع بمقر عمالة تنغير برئاسة عامل إقليم تنغير  عبد الحكيم النجار بحضور الكاتب العام لعمالة إقليم تنغير و رئيس المجلس الإقليمي و رئيس مجموعة الجماعات الوردة والعديد من المتدخلين في تنظيم الدورة السابقة والمنابر الإعلامية المحلية، و قد خصص هذا الاجتماع للتداول بشان التدابير اللازم اتخاذها لإنجاح هذه الدورة و كذا سبل الحصول على التمويل.

           و قد أكد عامل الاقليم خلال هذا الاجتماع على ضرورة تضافر الجهود و التنسيق بين مختلف الفاعلين  لإنجاح المهرجان ،مع استعمال كل الوسائل المتاحة لجعله حدثا وطنيا في أفق استقطاب اكبر عدد من الزوار ودلك بوضع برنامج عمل غني ومتنوع يهدف إلى تطوير الخدمات في نسق من  الاستمرارية وتراكم المكتسبات، حتى يحقق هدفه الاستراتيجي الموضوع له و المتمثل في بلورة مفهوم جديد للتسويق الترابي و الارتكاز على أنشطة ذات علاقة بالورود و دعم إنتاجها و تثمينها و تسويقها بفضل مجهودات كل الشركاء في ظل رؤية تشاركية شمولية، وقد تم إسناد مهمة تنظيم هده الدورة لمجموعة جماعات الوردة،حيث ستعقد اجتماعات مسترسلة و متواصلة بقلعة امكونة.

وفي الأخير تقدم السيد العامل بالشكر الجزيل لكل الشركاء و الفاعلين المحليين و كل شخص معنوي أو ذاتي سيعمل على   إنجاح هذه التظاهرة  من أجل إستمراريتها في أبهى صورها، كما تقدم أيضا بالشكر  لساكنة مدينة قلعة مكونة خاصة و إقليم تنغير عامة الذين يحتضنون هذا المهرجان بالورود وحسن الضيافة التي هي من شيمهم  و التي تساهم  إسهاما كبيرا في تعزيز إشعاعه و ازدهاره و دعم دينامكية التجديد في ظل القيادة المتبصرة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس أيده الله ونصره واقر عينه بولي عهده الأمير الجليل مولاي الحسن وسائر أفراد العائلة الملكية الشريفة

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد