تنسيقية النقابة الوطنية للصحافة المغربية تعبر عن تضامنها مع الزميل الاعلامي محمد نجيب لهذا السبب

NAJIB-640x330
الزميل الاعلامي المقتدر محمد نجيب

تتابع تنسيقية النقابة الوطنية للصحافة المغربية بالشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة باهتمام كبير النقاش الذي خلقه فتح ملف حقوق التأليف من طرف الزميل الاعلامي المقتدر محمد نجيب في البرنامج الاسبوعي ” جسر التواصل” الذي يقدمه على امواج الاذاعة الوطنية.

و التنسيقية اذ تؤكد على حق كل الأطراف المعنية في التعبير عن رأيها بخصوص هذا الملف الذي ظل خارج دائرة النقاش العمومي، فإنها تسجل ما يلي:

–   ان الزميل محمد نجيب اعطى الكلمة لجميع المعنيين بهذا الملف  الحساس ولم يغيب اي طرف.

–  ان الاذاعة الوطنية مؤسسة عمومية مفتوحة في وجه الراي و الراي الاخر ولاحق لأي كان ان يتدخل في خطها التحريري.

– ان الاستقلالية مبدا ثابت في عمل مؤسسات الاعلام العمومي وضمنها الاذاعة الوطنية.

لذلك فان اي تدخل في اختياراتها او طريقة عملها او ادائها المهني خارج مقتضيات القوانين الجاري بها العمل او ضوابط اخلاقيات المهنة، مرفوض رفضا قاطعا.

وبناء على ما تقدم فإن تنسيقية النقابة الوطنية للصحافة المغربية تعبر عن تضامنها مع الزميل الاعلامي محمد نجيب و تحيي جرأته و وقوفه في وجه من يريد ان يتطاول على اختصاصات ومهام الصحفيين بالإذاعة الوطنية ويفرض عليهم الوصاية.

وستتابع التنسيقية تطورات هذا الملف الحساس كما تدعو في نفس الوقت الزملاء الصحفيين للاشتغال على ملف حقوق التأليف و البحث في اسراره و خباياه.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading