بسبب “الصحراء المغربية”.. قناة فرنسية توقف صحفي مغربي عن العمل

ازول بريس

يبدو أن الدولة الفرنسية كشئت عن أنيابها خلال الفترة الأخيرة، وأكدت عن استهدافها للمملكة المغربية ولوحدتها الترابية.

مناسبة هذا الحديث، إقدام قناة BFMTV الفرنسية، على إيقاف صحفي مغربي عن العمل، بسبب عبارة “الصحراء المغربية”.

وحسب ما نقلته صحيفة “بوليتيكو”، فقد أقدمت القناة المذكورة، على إيقاف الصحفي المغربي رشيد المباركي عن العمل وإحالته على التحقيق، بسبب حديثه عن المنتدى المغربي الإسباني المنعقد يناير المنصرم بمدينة الداخلة.

الصحفي المغربي، يضيف ذات المصدر، تحدث عن التظاهرة خلال النشرة الإخبارية المسائية، لافتا إلى عودة العلاقات بين المغرب وإسبانيا الى طبيعتها، وكذا اعتراف مدريد ب”مغربية الصحراء”.

تعليق الصحفي رشيد لمباركي، عن الحدث، لم تستسغه القناة والجهات التي تمولها وتتحكم بها، ما دفخها للتحرك وإيقافه عن العمل.

وفي هذا الصدد، عبر عدد من الإعلاميين والنشطاء عن تضامنهم من الصحفي المغربي، لافتين أن الدولة الفرنسية أخذت تؤكد يوما بعد آخر، عن حقدها الدفين للمغرب وخدمتها لأجندة أصحاب “البترول والغاز”.

 


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading