المزند : مهرجان تيميتار أكثر من مجرد احتفال موسيقي..بل هو موعد ثقافي تلتقي فيه موسيقى العالم

قال إبراهيم المزند المدير الفني لمهرجان تيميتار بأكادير أن مهرجان هذه السنة سيقام، أيام 4و5 و6 يوليوز 2024، في ثلاث منصات رمزية بمدينة أكادير، منصة ساحة الأمل، ساحة بيجاوان ومسرح الهواء الطلق، كل منها تعكس أسلوبا فنيا يستهدف جمهورا نوعيا لملامسة كل الأذواق ولإشباع فني متنوع.

إن استمرار مهرجان تيميتار تسع عشرة سنة، يؤكد المزند، له أكثر من مجرد احتفال موسيقي، بل هو موعد ثقافي تلتقي فيه التقاليد بالحداثة، والأصوات المحلية بالدولية لترسم توليفة فنية تتلاقح فقط في أكادير عاصمة الثقافة الأمازيغية، وهي تجربة مهداة لجمهور المهرجان.

ويضيف إبراهيم المزند، المدير الفني لمهرجان تيميتار، “هذه النسخة التاسعة عشرة هي احتفال بالتنوع الموسيقي، حيث تلتقي فيه ثقافات العالم. نحن متحمسون لمشاركة هذه التجربة الفريدة مع الجمهور”.

تأسس مهرجان تيميتار سنة 2004، ويعتبر اليوم من بين أفضل 25 مهرجانًا في العالم. أصبح موعدًا لا غنى عنه في الساحة الموسيقية المغربية، حيث يجذب آلاف المحتفلين من جميع أنحاء العالم لتذوق تنوع موسيقى مغربي ودولي كل سنة، يؤكد المزند.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading