الصفحة الرئيسية

القضاء يقول كلمته في حق ولد الفشوش الذي دهس عريسا وأبيه

ازول بريس

قضت محكمة الاستئناف بآسفي بإدانة ولد الفشوش الذي ارتكب حادثة دهس خطيرة لعريس وأبيه، يوم أمس الجمعة،

والقاضي بتخفيض العقوبة في حق المتهم من سنتين حبسا نافذا، ابتدائياً إلى 12 شهرا حبسا نافذا استئنافيا.كما تقرر اعتقال المتهم من داخل قاعة المحكمة، وإيداعه السجن المحلي بالصويرة.

وفي نفس السياق، قضت المحكمة ذاتها بشهر واحد موقوف التنفيذ في حق شخصين ساعدا المتهم على الاختباء طيلة فترة هروبه بعد ارتكاب جريمته، قبل أن تتمكن عناصر الشرطة القضائية بالصويرة، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من إيقافه بآسفي.

ووجهت للمتهم تهم ثقيلة، منها حيازة واستهلاك المخدرات، وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم،ونشر ادعاءات ووقائع كاذبة بقصد التشهير، وعدم الامتثال، والسير في الاتجاه الممنوع، والسياقة تحت تأثير المخدرات،وعدم ضبط السرعة، والجروح غير العمدية الناتجة عن حادثة سير والفرار عقب ارتكابها،

وعدم تقديم وثائق السيارة، وعدم تقديم شهادة التأمين، والسكر العلني البين والسياقة في حالته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.