الصفحة الرئيسية

الرباط: جبهة العمل الأمازيغي تدعو إلى تنزيل منصف للأمازيغية

الرباط: الحسين أبليح

اعتبرت التوجهات الوطنية الكبرى في مجال الهوية والثقافة والتاريخ الوطني لبنة أساسية في مسار إعادة إنصاف الأمازيغية

دعت جبهة العمل الأمازيغي إلى “تحصين المكتسبات الدستورية في مجال الأمازيغية، وذلك من خلال ضرورة التزام الأحزاب السياسية، ولاسيما المشكلة للتحالف الحكومي المقبل، بتنزيل منصف للطابع الرسمي للأمازيغية”.

ذات التنظيم الذي التأم مكتبه الوطني في اجتماع عقد بالرباط يوم أمس الأحد 19 شتنبر الجاري، اعتبر “التوجهات الوطنية الكبرى في مجال الهوية والثقافة والتاريخ الوطني لبنة أساسية في مسار إعادة إنصاف الأمازيغية، و بناء الدولة الوطنية الحديثة على أسس ثقافية حقيقية نابعة من التربة المغربية”.

وكانت الجبهة قد شاركت بأعضائها في استحقاقات 8 سبتمبر الفارط وحققت نتائج متقدمة لا سيما في جهات درعة تافيلالت و الشرق والشمال، ورجحت بالتالي كفة المشاركة السياسية التي دعت إليها عموم طيف الحركة الامازيغية.

وصلة بهذا المعطى، فإن الجبهة دعت في بيان لها – تمكن أزول بريس من نسخة منه – “لإستكمال مسار البناء التنظيمي لهياكل جبهة العمل الأمازيغي وطنيا، جهويا وإقليميا”، تأكيدا “للدينامية الكبيرة التي أفرزتها أرضية الجبهة، وما استتبعها من نتائج عملية أثرت بشكل إيجابي في المسار النضالي الأمازيغي بالمغرب، عبر تدشين مسار المشاركة السياسية المؤسساتية.”

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.