الدورة الأولى لمنتدى مجلة «الآن» يدعو إلى زيادة التعاون بين المغرب وإفريقيا

غداة الزيارة التي قام بها الملك محمد السادس إلى إفريقيا، تطلق مجلة «الآن» الدورة الأولى ل«منتدى مجلة الآن»، الذي سيعقد يوم 27 مارس بفندق شيراتون بالدار البيضاء على الساعة السادس والنصف مساءا، تحت عنوان: «المغرب ـ إفريقيا‪: بعد عودة العلاقات، ما السبيل إلى حمايتها»

هذا الحدث الإستثنائي سيعرف، مشاركة شخصيات وازنة، ملتزمة إفريقيا، بالإضافة إلى وجوه سياسية، اقتصادية، وفعاليات من المجتمع المدني. ومن بين الحضور، السيدة مباركة بوعيدة، الوزيرة المنتدبة لدى وزير الخارجية والتعاون، السيدة مريم بنصالح، رئيسة الباطرونا، السيد مصطفى البكوري الرئيس التنفيذي ل«مازن»، السيد سعد الصفريوي، المدير العام المساعد لمجموعة الضحى، السيد عمر، اليازغي الرئيس التنفيذي ل«MEdZ»، السيد ادريس اليزمي، رئيس المجلس الوطني لحقوق الإنسان، بالإضافة إلى ماتيو لوسينهوب، القائم بالأعمال السفارة الأمريكية بالرباط.

اختيار موضوع الدورة الأولى ل«منتدى مجلة الآن»، جاء ليواكب التوجه المغربي لتعزيز علاقته مع افريقيا والذي دشنه الملك محمد السادس، من خلال تذكيره بالدور الاستراتيجي للمغرب في إفريقيا. وهو ما سيكون موضوع نقاش المنتدى، بالإضافة إلى مستقبل القارة ودور المملكة في تحقيق عدد من المشاريع والتحديات الإقتصادية والاجتماعية.

في المجموع، سيفتح المنتدى النقاش حول موضوعين أساسيين، الأول يعالج الإشكاليات الإقتصادية، فيما يدور الثاني حول المجال السياسي، الأمني والروحي. تداول النقاش سيرتكز أيضا حول الإجراءات والاستراتيجيات التي يجب اتباعها من الفاعلين المغاربة من أجل تواجد مؤثر في إفريقيا، لكن أيضا، كيفية تموقع المغرب في المجال الاقتصادي ليكون قنطرة بين الغرب وإفريقيا جنوب الصحراء.

وسيمنح اللقاء، أيضا، فرصة لإلقاء نظرة على خبرة المغرب في حل المشاكل السياسية والأمنية، بالإضافة إلى دوره في تطوير الاستقرار في إفريقيا.

منتدى «مجلة الآن» يأتي في وقت تحظى فيه العلاقات الاقتصادية بين إفريقيا والمغرب بتطور سريع، حيث ارتفعت نسبة التبادل الاقتصادي بين المغرب ودول جنوب الصحراء، من 588 مليون دولار سنة 1998، إلى 11‪,7 مليار دولار سنة 2010، ما جعل المغرب ثاني بلد مستثمر في إفريقيا.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading