الدرك يفك لغز نبش قبر سيدة مسنة والعبث بجثتها.

ازول بريس

استنفر جهاز الدرك الملكي بإقليم إفران عناصره للتحقيق في واقعة نبش قبر امرأة مسنة مدفونة بمقبرة بإحدى الدواوير التابعة لنفود جماعة واد إفران.

و تعود تفاصيل الواقعة، أن قبر المتوفية تعرض للنبش على يد مجهولين، حيث عمدوا إلى رفع الأتربة واللحود عن القبر بالكامل، قبل أن يقوموا بإخراج الجثة من مكانها في القبر والعبث بها وبكفنها.

هذا الوضع عجل بأسرة المتوفاة بإخطارها السلطات المحلية التي حلت بعين المكان مرفوقة بمصالح الشرطة العلمية للدرك الملكي، حيث أُعيد دفن الجثة، بعد معاينتها، بأمر من النيابة العامة المختصة.

هذا وقد فتحت عناصر الدرك الملكي تحقيقا لكشف ملابسات هذه الجريمة والظروف المحيطة بها، حيث تمكنت وفي ظرف وجيز من تحديد هوية المشتبه فيه وتوقيفه تحت إشراف قائد القيادة الجهوية للدرك الملكي بمكناس المعروف بحنكته وخدماته المتواصلة في الميدان.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading