الخنزير البري يتعايش مع ساكنة إمي ودار ضواحي مدينة أكادير

12931174_10208974202216076_413225535408233519_n
الخنزير البري امام احدى مقاهي امي ودار يأكل خبزا قدمه احد رواد المقهى

 

أصبح للخنزير البري مكانة خاصة لدى ساكنة منطقة إمي ودار بضواحي مدينة أكادير ، حيث يزور هذا المخلوق، الذي كان مزعجا في السابق ومعتديا على الأملاك الفلاحية، أصبح هذا المخلوق، يزور  القرية كل مساء وكل ليلة، بدون رد فعل من أهل المنطقة،  ليقوم بجولة وسط القرية أمام المارة ومرتدي المقاهي ، بل يبادر البعض من السكان لاعطائه الاكل  وأخذ صور، وسلفيات  دون خوف منه، وحتى كلاب المنطقة استأنسوا بحضور الخنزير وسطهم ليلا للبحث عن الأكل في القمامات ..أفضلهم لا يخصص له الا نباحا دون مطاردة.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading