الحكومة تذخل على الخط عقب المواجهات الدامية بين أنصار الوداد الرياضي والجيش الملكي

على إثر الأحداث المؤلمة التي عرفها الطريق السيار بجهة الدار البيضاء، يوم أمس الثلاثاء 24 شتنبر الجاري ، والتي ارتكبها بعض مشجعي إحدى فرق كرة القدم الوطنية، أعلن بلاغ صادر عن الحكومة أنه اجتمعت لجنة وزارية ضمت كل من السادة وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان ووزير الداخلية ووزير العدل ووزير الشباب والرياضة إضافة إلى رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم” ، وقررت اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة والتدابير الحازمة حتى لا تتكرر هذه الممارسات الإجرامية”.

وأضاف البلاغ أنه “بعد الوقوف على تفاصيل الأحداث وخطورتها، وكذا بعض الأحداث المشابهة التي عرفتها سابقا بعض مناطق المغرب، فقد تقرر اتخاذ كافة الاحتياطات اللازمة، والتدابير الحازمة حتى لا تتكرر هذه الممارسات الإجرامية”.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

Subscribe to get the latest posts sent to your email.

التعليقات مغلقة.

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading