الحبيب نونو الفنان المسرحي المعروف ينتفض ضد منعه من ولوج المركز الثقافي لأيت ملول مؤكد أن المسرح لعامة الناس( معه فديو )

محمد وافي//

عبر الحبيب نونو، مكون ومخرج مسرحي، عن أسفه العميق من عدم تمكنه من ولوج المركز الثقافي لأيت ملول، حيث حضر رفقة أفراد أسرته من أجل متابعة إحدى العروض المسرحية المبرمجة مساء يوم السبت 15 أبريل الحالي، بعد أن تم إغلاق باب المركز وتم نشر عناصر من الأمن الخاص وكلب حراسة في واجهته.

وأبدى نونو، امتعاضه الشديد من كون كلب حراسة هو الذي كان في استقباله وعناصر الأمن الخاص، متأسفا لحال مجموعة من الأطفال الذين كانوا متواجدين بعين المكان وكانت تحذوهم رغبة متابعة ذات العرض المسرحي، واصفا إياهم بأنهم الحكم الحقيقي ومعيار نجاح أي عمل مسرحي.

وطالب المتحدث، إدارة المسرح بأن تتحلى بقدر من المرونة حتى يصل المسرح لكافة الفئات المجتمعية داخل الأحياء الشعبية والدروب والأزقة وفضاءات “أسايس” في القرى والمداشر، مضيفا، أنه لم يعد متاحا للمواطن مشاهدة عروض تصرف عليها الوزارة أموال طائلة داخل بنايات كلفت ميزانيات ضخمة من المال العام.

وشدد المخرج المسرحي، على أن المسرح لا يوجه فقط للأصدقاء والمعارف، مؤكدا بالقول: “كفى.. يجب أن نقدم المسرح لعامة الناس وللشعب”.


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading