الصفحة الرئيسية

التوافق يعيد الحبيب سيدينو على رأس المكتب المديري لحسنية أكادير…

الحسن باكريم

في جمع عام عنوانه البارز التوافق من أجل إعادة الرئيس المنتهية ولايته الثانية، على رأس المكتب المديري لفريق حسنية أكادير، لولاية ثالثة يريدها أغلب المنخرطين ان تكون جديدة وتشاركية ومختلفة عن الماضي، يحكمها ميثاق شرف يتكون من 12 إجراء كبرنامج عمل للمرحلة المقبلة.

اعضاء مكتب الحسنية الجدد

في هذا الجو عقد فريق حسنية أكادير، جمعه العام العادي، أمس الأحد 8 ماي الجاري، باحدى قاعة ملعب أدرار الكبير، جو  خيم عليه النقاش الحماسي والانتقادات الحادة تصب جميعها في اتجاه انقاد غزالة سوس من بعض سلبياتها الإدارية  والتدبيرية والمالية، خاصة أن الفريق يراكم عجزا ماليا رغم كل الجهود المبذولة من طرف المدعمين والمسييرين.

انتقادات حادة تلت تقديم التقريربن الادبي والمالي، البعض منها يثير القلق ويشكك في كفاءة الرئيس سيدينو ويتهمه بالتدبير الانفرادي بل بالديكتاتوري،  ولكن جو التوافق الذي اتفق عليه قبل عقد الجمع العام باقتراح من عزيز أخنوش رئيس المجلس الجماعي للمدينة وأحد أكبر مدعمي الفريق كان له دور أساسي في تهدئة الخلافات بين مكونات الحسنية وفي نجاح الجمع العام وتشكيل مكتب مديري جديد من 13 عضو يقود سفينة الحسنية إلى بر الأمان ..لأن غزالة سوس تستحق أحسن.

نعود للموضوع بتفصيل

الحسن باكريم

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: