اكادير: الحبس موقف التنفيذ وغرامات مالية والحرمان من الترشح والتصويت في حق المتهمين باستعمال المال الحرم في الانتخابات

علم الموقع من مصادره المتبعة لملف استعمال المال الحرم في انتخابات الغرفة الثانية السنة الماضية أن المحكمة الابتدائية بأكادير حكمت في حق رئيس مجلس جهة سوس ماسة  وزميله في الحزب، محمد بودلال، المستشار البرلماني ورئيس جماعة سابق والعربي كانسي رئيس بلدية القليعة السابق بأربعة أشهر حبسا مع وقف التنفيذ وغرامة مالية قدرها خمسون ألف درهم، مع حرمانهم من الترشح لولايتين متتابعتين وعدم التصويت في استحقاقين انتخابيين، بعد متابعتهم في ملف يتعلق بالفساد الانتخابي. فيما قضت نفس الغرفة في حق الاستقلالي محمد سعيد كرم، مستشار برلماني ورئيس جماعة سيدي وساي. ، وسعيد دور، النائب البرلماني، بأربعة أشهر حبسا موقوف التنفيذ و 50 ألف درهم وعدم الترشح لولايتين وعدم التصويت في دورتين.
وتمت متابعة المتورطين بسوس بتهم عرض وتقديم تبرعات نقدية لاستمالة الناخبين والتأثير على تصويتهم، بعد التنصت على المكالمات الصادرة من هاتفهم.
وقد تزامن النطق بهذه الاحكام صبيحة يوم الاثنين 7 مارس 2016 مع انعقاد الدورة العادية لمجلس جهة سوس ماسة، مما انعكس على الحاضرين في الدورة وملامح العديد من اعضاء الجهة، اما سلبا خاصة على المعنيين بها وزملائهم في الاحزاب بينما كان مادة ايجابية لدى باقي الفرقاء السياسيين المعارضين، وكان موضوع الاحكام العديد من التعليقات والمناقشات 


اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك للحصول على أحدث التدوينات في بريدك الإلكتروني.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. الموافقة قرائة المزيد

اكتشاف المزيد من azulpress.ma

اشترك الآن للاستمرار في القراءة والحصول على حق الوصول إلى الأرشيف الكامل.

Continue reading