الصفحة الرئيسية

اقليم انزكان : ميلاد رابطة جمعيات المجتمع المدني بالجماعة الترابية الدشيرة الجهادية ( معه صور)

ازول بريس

شهدت الجماعة الترابية للدشيرة الجهادية التابعة لعمالة واقليم إنزكان أيت ملول، زوال اليوم الأحد 28 نونبر الجاري، تأسيس إطار مدني جديد أطلق عليه اسم ”رابطة جمعيات المجتمع المدني الدشيرة الجهادية”، حيث عقدت جمعيات المجتمع المدني التي تشتغل بالجماعة الترابية للمدينة، جمعا عاما تأسيسيا لرابطة الجمعيات.

وبعد ذلك تم الشروع في تشكيل وانتخاب المكتب التنفيذي لرابطة جمعيات المجتمع المدني للدشيرة الجهادية، عن طريق ممثل واحد عن كل جمعية حاضرة بعد المصادقة على هذه المسطرة لإعتمادها في تشكيل المكتب وتم تكليف رئيس المكتب التنفيذي الذي صوت له الحاضرون بالاجماع ليتقلد مهام الرئاسة ان يشكل مكتبه التنفيذي بين الأعضاء ويقسم المهامات، وجاءت تشكيلة المكتب النهائية على الشكل التالي :
الرئيس : محمد السليماني، جمعية أوس إكماك للبيئة والتنمية المحلية

نائبه الأول : سعيد ابرباش، الجمعية الرياضية الحسنية للكراطي شوطوكان

النائبة الثانية : رقية فركا، جمعية بدرة خير للتنمية والتعاون

الكاتب العام : بلعيد بالمؤدن، جمعية الأمل لتجار ومهنني سوق عمر الخيام

نائبه : محمد تيبو، جمعية فور الشباب

امين المال : محمد ازروال، جمعية ايت سوس للطفولة والشباب

نائبة امين المال : ابتسام البوخاري، جمعية البسمة للتنمية والتعاون

المستشارون :
رشيد خالق ممثل جمعية حماية المستهلك الدشيرة الجهادية
ياسين شاكر ممثل جمعية نادي اول افاون للتواصل والابداع الفني الامازيغي
عبد اللطيف صبان ممثل جمعية اثران للعمل الثقاقي الرياضي الاجتماعي
عبد الله الركراكي ممثل جمعية ف س 5 لكرة القدم داخل القاعة
وتهدف هذه الرابطة التي تنتظم وتوحد الإطارات الجمعوية التي تشتغل في مدينة الدشيرة الجهادية، إلى تحقيق جملة من الأهداف نذكر منها لا الحصر:

التنسيق والتواصل بين الجمعيات المنضوية تحث لواء الرابطة والاتحادات المتشابهة من أجل تحقيق الأهداف المشتركة، و المساهمة في التنمية السوسيو_اقتصادية والسوسيو_ثقافية بالمنطقة، مع دعم وصقل الطاقات المحلية النسائية و الشبابية في شتى المجالات، والإعتناء بالبيئة والصحة والرياضة والتربية. وتهذف الرابطة كذلك إلى الإعتناء بالتربية والتكوين وتفعيل محو الأمية والتربية غير النضامية والتعليم الأولي وترسيخ الثقافة الحقوقية وقيم التسامح والمواطنة والإهتمام بالمرأة و الطفولة والشباب والأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة دون اغفال الإهتمام بالطاقات الاقتصادية( السياحة، الصناعة التقليدية، التجارة..) وربط شراكات وطنيا ودوليا والحرص على الإهتمام بالموروث الثقافي والفكري للمنطقة والنهوض باللغة والثقافة الأمازيغية، والترافع باسم الجمعيات تحث لواء الرابطة حول قضايا تهم المنطقة والسعي إلى فتح جسور التعاون بين الجمعيات المنتمية للرابطة ومساعدتها على تحقيق مشاريعها التنموية والاهتمام بتنمية البنى التحتية لمدينة الدشيرة الجهادية.

وانطلقت أشغاله ابتداء من الساعة الرابعة مساء بآيات من الذكر الحكيم، تم كلمة من اللجنة التحضيرية التي رحب من خلالها بجميع الحاضرين الكرام. كما تم التطرق بكل وضوح إلى جميع مراحل تطور فكرة تأسيس الرابطة والمشاورات التي مهدت للتوافق عليها واللقاءات المتتالية والاجتماعات التمهيدية التي من خلالها تمت صياغة مشروع القانون الأساسي للرابطة الذي قدمته اللجنة التحضيرية وتمت مناقشته في الجمع العام وإدخال بعض التعديلات المقترحة، حيث تمت المصادقة عليه من طرف الجمع العام المكون من عضو عن كل جمعية منخرطة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.