الصفحة الرئيسية

استياء بسبب الزيادة الصاروخية في أثمنة كراء بجماعة إيموزار بأكادير 

الزيادة الصاروخية في السومة الكرائية بجماعة إيموزار بأكَادير تؤجج غضب مكتري محلات الجماعة وتخلف استياء لدى الساكنة

عبداللطيف الكامل //

تفاجأ تجار سوق خميس إيموزار بعمالة أكادير إداوتنان بقرار الزيادة الصاروخية في سومة كراء محلات الجماعة التي صدمت الجميع،بعدما قرر رئيس الجماعة الترابية يوم الخميس 3 شنبر2020،رفع سومة كراء هذه المحلات من 80 درهما إلى 500 درهم في كل شهر،في هذه الظرفية الإقتصادية الصعبة التي يعرفها العالم القروي.
وقد خلف هذا القرارالمفاجئ استياءا لدى عامة التجارالصغار والحرفيين من مكتري محلات الجماعة،علما أن الوسط القروي الجبلي يعرف ظرفية صعبة،في زمن الحجر الصحي الذي أقرته السلطات العليا منذ منتصف شهر مارس المنصرم،حيث أثر ذلك على الرواج التجاري بسوق خميس إيموزار،والذي يعرف منذ ستة أشهر ركودا لم تشهده المنطقة من قبل.
وكان من المفروض على ممثل السكان داخل الجماعة الترابية وفي قبة البرلمان أن يراعى قبل اتخاذ هذا القرار،وضعية مكتري المحلات في ظل الظرفية الإقتصادية التي يعرفها الرواج التجاري بسوق الخميس إيموزار وكذلك الحالة الوبائية التي تهدد المنطقة بأكملها؟
لكن ما أجج غضب التجار الصغار والحرفيين،هو أن قرار رئيس الجماعة لم يقف عند هذا الحد،بل تجاوز اختصاصه عندما قام،بحجز سلعة لأحد التجار بدعوى احتلاله للملك العمومي،وذلك دون سابق إنذار،وبدون اللجوء إلى المسطرة القانونية الجاري بها العمل في مثل هذه النازلة،من خلال استحضارالسلطة المحلية والدرك الملكي لتقييد هذه السلعة بشكل رسمي وتحرير محضر قانوني وإداري عن هذه المخالفة.

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.